الخميس 21 فبراير 2019
مجتمع

الهرهورة: حزب منيب يفضح الزواج الكاثوليكي بين رأس الفساد والإدارة

الهرهورة: حزب منيب يفضح الزواج الكاثوليكي بين رأس الفساد والإدارة فوزي بنعلال، رئيس جماعة الهرهورة
ثمن فرع الحزب الاشتراكي الموحد بتمارة، قرار الوكيل القضائي بإقامة دعوى قضائية ضد رئيس بلدية الهرهورة ، القاضي بمحاسبة ومتابعة رئيس بلدية الهرهورة قضائيا، كخطة أولى من أجل عزله، طبقا للمادة 64 من القانون التنظيمي رقم 113.14 المتعلق بالجماعات.
وأكد بيان الحزب اليساري، الذي توصلت به " أنفاس بريس" أن هذا القرار ترك ارتياحا في أوساط الرأي العام، معتبرا أن الرئيس المعني مجرد حلقة من حلقات الفساد والنهب والظلم بالهرهورة وإقليم الصخيرات تمارة، مشيرا إلى أن رأس الفساد بالهرهورة لم يكن ليقوم بكل الخروقات والتجاوزات الخطيرة لولا الدعم والحماية من جهات إدارية ومن مراكز نفوذ قوية.
و طالب الحزب في بيانه، أن تسير هذه القضية إلى ستعرض على أنظار القضاء الإداري بالرباط، يوم الاثنين 05 نونبر 2015 ، في ظروف تتسم بالشفافية، و الضرب بيد من حديد على كل المتورطين في الخروقات التي تم رصدها في إطار المساواة أمام القانون.
ذلك، ذكر الحزب الاشتراكي الموحد بفضائح العقار والتعمير بجماعة الهرهورة، التي شكلت موضوع ندوة سابقة، و مطالبته للجهات المختصة والوصية بفتح تحقيق حول الخروقات التي تطال رخص البناء والاستثناءات في التعمير مع ما تعتريه من ابتزاز للمنعشين العقاريين والجمعيات السكنية، واستغلال النفوذ والشطط في استعمال السلطة للسطو على الملك العمومي من جهة وأملاك العديد من العائلات التي عانت الأمرين كنتيجة لجشع اللوبي العقاري بالهرهورة وخلّف ضحايا كثر كعائلة الرفيق الفقيد يونس المعطاوي الشرقاوي وغيرها من المواطنين بتراب الجماعة.