الخميس 15 نوفمبر 2018
فن وثقافة

فيلم "أليس" المغربي ينتزع الجائزة الأولى بين باقي الأعمال العربية بنيوديلهي

فيلم "أليس" المغربي ينتزع الجائزة الأولى بين باقي الأعمال العربية بنيوديلهي الفيلم من إخراج فيصل بن

توج الفيلم المغربي القصير "أليس" للمخرج فيصل بن، بنيودلهي بجائزة أحسن فيلم عربي قصير في الدورة السابعة لمهرجان دلهي السينمائي الدولي.

ويحكي فيلم أليس (16 دقيقة) قصة امرأة في الأربعينيات من عمرها تعود بها الذاكرة إلى جريمة اغتصابها وعمرها خمس سنوات، حين عادت إلى المكان الذي قضت فيه طفولتها، قصد التحرر من قيود الماضي.

وقال المخرج فيصل بن، في تصريح صحفي، إن فكرة الفيلم جاءته نتيجة ما صدمه أثناء قراءته لإحدى المقالات الصحفية تتحدث عن اغتصاب وقتل شخص لطفلة صغيرة، مشيرا إلى انه أراد معالجة هذه الظاهرة المأساوية من خلال رسائل وإيحاءات ورموز عديدة ومختلفة.

وأضاف أن الفيلم هو أيضا رسالة إلى القضاء في سياق يلجأ فيه الضحايا إلى التزام الصمت وحيث لا يعاقب المغتصبون سوى بالسجن بضعة أشهر.

وأعرب فيصل بن (33 سنة) عن سعادته بتتويجه بالجائزة في أكبر مهرجان دولي للسينما، وبتمثيله المغرب، وتبادل الآراء مع مخرجين وممثلين كبار من مختلف القارات.

وتم خلال الدورة السابعة لمهرجان دلهي السينمائي الدولي، التي نظمت من 14 الى 18 أكتوبر الجاري بالعاصمة الهندية، عرض 194 فيلما ،من بينها 30 فيلما عربيا.

وكان فيلمان مغربيان قد فازا بجائزتين في عام 2017 ، في إطار المسابقة الرسمية للأفلام العربية بمهرجان دلهي السينمائي الدولي، خلال دورته السادسة التي عقدت من 4 إلى 9 دجنبر بنيودلهي.

ويتعلق الأمر بفيلم "البحث عن السلطة المفقودة"، للمخرج محمد عهد بنسودة، الذي فاز بجائزة أفضل قصة، فيما حاز الفيلم القصير "ليلى" للمخرج يوسف بنقدور على جائزة أفضل فيلم اجتماعي.