الاثنين 22 أكتوبر 2018
مجتمع

التامك يقنع الخارجية الأمريكية بسلامة استراتيجية إصلاح السجون

التامك يقنع الخارجية الأمريكية بسلامة استراتيجية إصلاح السجون محمد صالح التامك المندوب العام لإدارة السجون

أشاد تقرير الخارجية الأمريكية بجهود المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج حول مكافحة الإرهاب، الخاص بسنة 2017، وقدمت وزارة الخارجية الأمريكية دعمها لمجهودات المندوبية العامة من أجل تحديث تسيير المؤسسات السجنية وتطوير آليات تصنيف السجناء بهدف عزل السجناء المتطرفين عن سجناء الحق العام وبناء سجون جديدة بمعايير أمنية أكثر تطورا.

وقد عملت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، بشراكة مع المجلس الوطني لحقوق الإنسان وأطر الرابطة المحمدية للعلماء، على إعادة إدماج المقاتلين الإرهابيين الأجانب. وفي شهر غشت 2017، استفاد 14 سجينا محكوما على خلفية قضايا الإرهاب من عفو ملكي سام بعد قيامهم بمراجعات فكرية عقب اجتيازهم لبرنامج إعادة الإدماج الذي أعدته المندوبية العامة.

وفي نفس السياق، تنظم المندوبية الدورة الخامسة لبرنامج الجامعة في السجون، بالسجن المحلي أيت ملول 2 بأكادير، خلال يومي 26 و27 شتنبر 2018، لقاء في موضوع "تقوية القدرات الإبداعية للسجناء: رافعة للإدماج".

وحسب بلاغ توصلت جريدة "أنفاس بريس" بنسخة منه، فإن هذه التظاهرة سينشطها عدد من الخبراء الوطنيين والدوليين ومثقفين وحقوقيين.. تهم محاور: الإبداع بالسجون: تجارب دولية؛ الإبداع والمواطنة: تجليات الإبداع في إنماء روح المواطنة، الثقافة الفرعية بالسجن، أي دور للإبداع في تأهيل السجناء للإدماج؟ حق السجين في الثقافة.