السبت 22 سبتمبر 2018
مشاهير

عمیل سابق لـ CIA يكشف تفاصیل قتله لبوب مارلي

عمیل سابق لـ CIA يكشف تفاصیل قتله لبوب مارلي بوب مورلي
فجرت صحیفة بريطانیة مفاجأة من العیار الثقیل بشأن وفاة مغني الـ"ريغي" الشھیر بوب مورلي، ونشرت اعترافات عمیل سابق الاستخبارات الأمريكیة كشف فیھا الطريقة التي اغتال بھا ھذا الفنان العالمي.
وكشف العمیل بیل أوكسلي البالغ من العمر 79 عاما، أنه استعمل مرارا بمثابة كقاتل محترف، لتصفیة أشخاص يھددون مصالح الولايات المتحدة وعمل في وكالة الاستخبارات المركزية 29 عاما. و كشف "اوكسلي"وھو يقاسي سكرات الموت، تفاصیل عملیة القضاء على بوب مارلي، حیث استعمل ھوية مزورة، وقدم نفسه على أنه مراسل لصحیفة نیويورك تايمز، وبھذه الطريقة تمكن من مقابلة ھذا الفنان الكبیر الذي لم يمانع في أن تجري مثل ھذه الصحیفة الواسعة الانتشار حوارا معه.
العمیل الأمريكي لم يأت للمقابلة بیدين فارغتین وحمل معه ھدية قال إنھا عبارة عن "زوج من أحذية Converse الرياضیة الشھیرة، يفترض أنھا على قیاس رجلیه، وحین أدخل قدمه الیمنى للتأكد من أنھا مناسبة صرخ متألما.. تلك كانت إبرة سمم من خلالھا مارلي، لینتشر بعدھا مرض سرطان الجلد بسرعة كبیرة في جمیع أنحاء جسم مارلي، وفي خاتمة أيامه، حرم الفنان من خصلات شعره الشھیرة، ونحف بشكل حاد، بعد رفضه التام لتلقي العلاج بدافع ديني.