السبت 17 نوفمبر 2018
رياضة

تأهل المنتخب المغربي لأقل من 17 سنة لبطولة إفريقيا 2019

تأهل المنتخب المغربي لأقل من 17 سنة لبطولة إفريقيا 2019 المنتخب المغربي

تأهل المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم لأقل من 17 سنة لنهائيات بطولة إفريقيا التي ستحتضنها تنزانيا عام 2019، وذلك بعد تصدره لمنافسات الدورة الاقصائية لإتحاد شمال إفريقيا التي اختتمت أطوارها بتونس أمس الثلاثاء 28 غشت.

وجاء تأهل المنتخب الوطني المغربي بعد أن احتل المركز الأول في هذه الدورة الاقصائية برصيد 9 نقاط جمعها من 3 انتصارات أمام كل من منتخبات الجزائر وليبيا وتونس.

وتغلب المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة في المباراة التي أقيمت مساء أمس على أرضية ملعب مصطفى بن جنات بمدينة المنستير (شرق)، على المنتخب التونسي، بهدف لصفر، سجله اللاعب أكرم النقاش في الدقيقة 20.

وكان المنتخب الوطني قد تمكن من الفوز في الجولة الأولى من هذه الدورة على المنتخب الجزائري بنتيجة (5-2) ثم تغلب على المنتخب الليبي بنتيجة (1-0) قبل أن ينتصر في الجولة الثالثة على نظيره التونسي.

وأعرب مدرب المنتخب الوطني جمال السلامي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عن سعادته بالتأهل الذي حققته العناصر الشابة للمنتخب الوطني باستحقاق بالنظر إلى الجهود الكبيرة التي بذلها اللاعبون، معتبرا أن هذه العناصر شرفت كرة القدم المغربية وكتبت صفحة ملؤها الفخر في بداية مشوارها المتألق في تونس.

وأضاف السلامي أن الفريق الوطني يضم عناصر واعدة لم تبخل على قميص المنتخب الوطني بمجهوداتها، مشيدا بالجهود التي بذلتها الأندية التي ينتمي إليها هؤلاء اللاعبون.

يذكر أن المدرب الوطني جمال السلامي كان وجه الدعوة إلى 21 لاعبا للمشاركة في هذه الدورة الاقصائية وهم: طه موريد (الوداد) وعلاء بالعروش ورضا أصماما ويوسف وجدال وأنس ناناح وأكرم نقاش ومحمد أمين الساهل (أكاديمية محمد السادس لكرة القدم) وأسامة الراوي وأشرف رمزي وتوفيق بنطيب والمهدي موهوب والمهدي بوصدقي (الفتح) وسعيد عاصم (ناك بريدا الهولندي) وأنس مرون وهيثم عبيدة و بلال أوشراف (مالقا الإسباني) وزكرياء غيلان (برشلونة الإسباني) وإلياس أتيبو (سالسبورغ النمساوي) وهشام أدراز (روون الفرنسي) وإلياس أديش (ميتز الفرنسي) وأحمد الخياط (أشبال أطلس المحمدية).