الأحد 23 سبتمبر 2018
مجتمع

تعيين الأزهر عاملا بالحاجب .. رصيد من الكفاءة وحسن المعاملة

تعيين الأزهر عاملا بالحاجب .. رصيد من الكفاءة وحسن المعاملة حسن خليل
ارتبط اسم زين العابدين الأزهر في السنوات الأخيرة بولاية الدار البيضاء كرئيس القطب الاقتصادي والاجتماعي، وكان له فضل كبير في حل مشاكل سيارات الأجرة بالدار البيضاء الكبرى. كما عين فيما بعد كاتبا عاما بنفس الولاية، حيث أبان عن كفاءة كبيرة في تحمل المسؤولية من حسن المعاملة والتميز في العمل الإداري، فضلا عن نزاهته الأخلاقية. 
تعيين الحاج الأزهر عاملا بإقليم الحاجب هو إنصاف لهذا الرجل الذي له ما يكفي من التجربة والمؤهلات المهنية والتعليمية باعتباره حاصلا على الدكتوراه.  العامل الجديد للحاجب يشهد له الرأي العام البيضاوي بما قدمه من مجهودات إلى جانب الوالي السابق خالد سفير على وجه الخصوص... حيث سهرا باجتهاد كبير على تحقيق العديد من المكتسبات الهامة لمدينة الدار البيضاء على مختلف الواجهات... وواصل الأزهر بنفس الإرادة إلى يوم تعيينه عاملا على إقليم الحاجب.. ومن الأكيد أن الحاج الازهر سيترك بصمات اجتهاداته بهذا الإقليم، وكل المؤهلات للنجاح في مهمته الجديدة متوفرة.