الأحد 23 سبتمبر 2018
مجتمع

"الأونسا" تنفي الشائعات حول تعفن أضحية العيد بالقنيطرة

"الأونسا" تنفي الشائعات حول تعفن أضحية العيد بالقنيطرة صورة أرشيفية
نفى المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتوجات العذائية المعروف اختصارا بـ "الاونسا ONSSA ”، ليلة ألعيد ما تم تداوله من طرف مواقع التواصل الاجتماعي من صور حول إمكانية وجود بعض حالات تعفن وفساد أضاحي العيد بمدينة القنيطرة.
وأوضحت " الأونسا" أنه في إطار عمليات المداومة التي تقوم بها مصالحها البيطرية بالقنيطرة، انتقلت هذه الأخيرة أمس الأربعاء 22 غشت 2018، الذي يصادف يوم عيد الأضحى إلى أمكنة تسجيل الحالتين للوقوف على حقيقة الأمور والتحقق من مدى صحة الأخبار التي تروج بوجود تعفن الأضاحي .
فاتضح من خلال المعاينة والفحص حسب "الأونسا" ن الأمر لا يدعو إلى القلق وهو يتعلق بالنسبة للحالة الأولى بتواجد أكياس مائية على مستوى رئة كبش الأضحية وقد تم في شانها القيام باللازم باستئصال هذه الأكياس وبالتالي بقيت "السقيطة "سليمة وصالحة للاستهلاك.
أما بالنسبة للحالة الثانية فقد تبين بعد الفحص البيطري، أن الكبش المصاب كان قد ابتلع جسما غريبا مما تسبب له في التهاب على مستوى الاحشاء التي يحتويها قفصه الصدري وقد تمت السيطرة على هذه الحالة بإزالة الأعضاء المتضررة وبقيت السقيطة هي كذلك سليمة وصالحة للاستهلاك.