الخميس 20 سبتمبر 2018
فن وثقافة

جمعية أصدقاء الأرض بوذنيب تنشر الوعي بأهمية استقرار الأسرة

جمعية أصدقاء الأرض بوذنيب تنشر الوعي بأهمية استقرار الأسرة جانب من اشغال الدورة
في إطار مشروع "مواكبة الوالدين وتعزيز قدراتهم في تعميق ثقافة المسؤولية الوالدية" وبدعم من وزارة الأسرة والتضامن والمساواة ووكالة التنمية الاجتماعية ، تنظم جمعية أصدقاء الارض للتنمية والبيئة الدورة التكوينية الأولى في موضوع" أهمية التربية الايجابية في استقرار الأسرة"، وذلك بالقاعة الكبرى للجماعة الترابية بوذنيب الدورة التكوينية التي عرفت حصتين كانت من تنشيط الأستاذ والمؤطر علي رزوق، وكذلك الأستاذة لطيفة ايشاوى.
ناقشت عدة محاور:
-مفهوم التربية و المؤسسات المسؤولة عن تربية الأبناء
-تعريف الطفولة و خصائص هذه المرحلة العمرية
-أساليب احتواء الأطفال و كيفية التعامل مع الأسئلة المحرجة
-تأثير المعاملة الخاطئة على الأبناء
-كيف نشجع الإبداع في أبنائنا
و في الحصة الثانية الخاصة باليوم الثاني تم التطرق إلى الحاجات النفسية و الأساسية للطفل في مراحل نموه المختلفة و كيفية التعامل مع مشكلات الأطفال السلوكية.
كل هذه المواضيع تصب في هدف واحد و هو مواكبة الوالدين قصد ضمان تربية إيجابية تنعكس إيجابا على استقرار الأسرة.
حضر الدورة التكوينية أمهات وشباب وأطر تربوية كانت مشاركتهم ناجحة من خلال تفاعلهم المتميز مع محاور هذه الدورة التكوينية التي تعتبر أساس الدورات التكوينية المقبلة التي سيتم تحديد تواريخها لاحقا.