الجمعة 21 سبتمبر 2018
مجتمع

عبد النباوي يطلق الخط الهاتفي للتبليغ عن الفساد والرشوة 

عبد النباوي يطلق الخط الهاتفي للتبليغ عن الفساد والرشوة  يممحمد عبد النباوي،و الوزير محمد بنعبد القادر ( يسارا)
في الطابق الثاني من العمارة المخصصة لرئاسة النيابة العامة بالرباط، سيتناوب عدد من القضاة على الإجابة المباشرة عن حالات التبليغ عن الرشوة والفساد، وسيساعدهم في تلقي المكالمات الهاتفية وتسجيل البيانات الرئيسية للمبلغين، 12 موظفا من المحلفين، في انتظار رفع العدد لتغطية المكالمات الهاتفية 24/ 24 ساعة، حيث سيتم الاقتصار في البداية على تلقي المكالمات طيلة أيام العمل من الساعة الثامنة والنصف صباحا إلى الرابعة والنصف بعد الزوال، بحيث بإمكان المواطنين التبليغ عما يتعرضون له من ابتزاز أو رشوة أو ما يقفون عليه من جرائم الفساد وذلك بالاتصال بالرقم (0537718888). 
واعتبر محمد عبد النباوي، رئيس النيابة العامة الذي كان رفقة محمد بنعبد القادر، وزير إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، بأن هذا الخط الهاتفي يندرج ضمن وضع الكمائن اللازمة لضبط حالات التلبس بجرائم الابتزاز والرشوة، وسيمكن من اعتقال أي موظف يثبت تلبسه، وتقديمه للقضاء، وهو ما سيردع  الأشخاص الذين في قلوبهم زيغ، وتشجيع المواطنين على  محاربة عمليات الفساد.
من جهته اعتبر الوزير بنعبد القادر، ان هذا الخط الهاتفي، يندرج ضمن انخراط المغرب في الاستراتبجية الوطنية لمحاربة الفساد، وترسيخ قيم النزاهة في الحياة العامة، مشددا ان استراتيحية محاربة الفساد، تعد مسألة المجتمع والدولة، فالفساد لايخرب النفوس بل الاخلاق والاقتصاد.
وتعالج مكالمات المواطنين من طرف مركز الاتصال برئاسة النيابة العامة، المجهز بكافة الوسائل التكنولوجية التي تساعد على معالجة مكالمات المواطنين وإحالتها على القاضي المكلف بعد التأكد من كونها تتعلق بأحد جرائم الفساد، بحيث يعمل القضاة المكلفون بهذا النوع من التبليغات بربط الاتصال بالنيابة العامة وذلك من أجل التنسيق مع المبلغ لضبط المشبه فيه في حالة تلبس. 
وتجدر الإشارة إلى أن آلية الخط المباشر هي آلية مكملة لباقي آليات التبليغ عن الفساد والرشوة، بحيث أنه بالإضافة إلى التبليغ للنيابة العامة بالمحاكم والشرطة القضائية، فإن آلية الخط المباشر موضوعة رهن إشارة المواطنين من أجل التبليغ عن الفساد بالسرعة والفعالية اللازمتين لضبط حالات الرشوة.