الخميس 21 فبراير 2019
خارج الحدود

تنظيم "الدولة الإسلامية" يتبنى الاعتداء بسكين وسط باريس

تنظيم "الدولة الإسلامية" يتبنى الاعتداء بسكين وسط باريس من موقع الحادث

أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤوليته عن عملية الطعن وسط العاصمة الفرنسية باريس، مساء السبت 12 ماي 2018، وفق ما أعلنت وكالة دعائية تابعة له. وأسفر الهجوم عن مقتل شخصين أحدهما المهاجم وإصابة أربعة آخرين.

ونقلت الوكالة عن "مصدر أمني" أن "منفذ عملية الطعن في مدينة باريس هو جندي في الدولة الإسلامية ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف".

وقال مدعي عام باريس إن الرجل الذي أقدم مساء السبت على قتل أحد المارة وجرح أربعة أشخاص آخرين بسكين، قبل أن تقتله الشرطة، صرخ "الله أكبر" خلال قيامه بتنفيذ هذا الاعتداء في وسط باريس.