الاثنين 19 نوفمبر 2018
مجتمع

على طاولة الضحى : هذه هي أهم مطالب ساكنة المنطقة 19OR بأبواب مراكش

على طاولة الضحى : هذه هي أهم مطالب ساكنة المنطقة 19OR بأبواب مراكش عبد اللطيف مساعد، و مشهد تركيبي للأعطاب المشوهة لأبواب مراكش
أكد عبد اللطيف مساعد رئيس المكتب الجديد المسير للأجزاء المشتركة بالمنطقة 19 OR في ترافعه عن ملف ساكنة نفس المنطقة، قائلا " لقد وضعنا ملفا مطلبيا لدى جميع المعنيين والفرقاء، مؤسساتيا،وإداريا وترابيا وأمنيا".
وأضاف مؤكدا بأن الساكنة " يحدوها أمل كبير في تلبية مطالبها الملحة والمستعجلة على اعتبار أنها عانت الأمرين منذ تسليم الشقق بعد أن وفت بالتزاماتها وتعاقداتها المالية اتجاه شركة الضحى، وضخت في حساباتها المالية ملايين الدراهم من عرق جبينها ".
في نفس السياق أكد أحد المواطنين لجريدة " أنفاس بريس"، بأن الجميع ينتظر إصلاح الاختلالات البنيوية بشقق العمارات السكنية". وأوضح ذلك من خلال جرد مجموعة من الاختلالات أجملها مع جيرانه في " إصلاح قنوات التطهير والصرف الصحي. وإعادة تزليج سطح العمارات لتفادي تسربات مياه الأمطار . وإصلاح الأعطاب المهولة لقنوات مياه الشرب والتجهيزات الكهربائية، وتركيب أبواب العدادات".وفي نفس السياق طالب العديد من المواطنين الذين زارتهم الجريدة " بصباغة واجهة سلاليم العمارات والأبواب، مع ربطها بنظام الاتصال الداخلي وخيوط الهاتف الثابت والتلفاز ".
في الوقت الذي أصر البعض منهم على أهمية " تشغيل البئر وتجهيزه بالوسائل التقنية اللازمة لسقي الحدائق والأشجار والحفاظ على جمالية بيئة المنطقة، واستنفار كل الجهات المعنية بنظافة المنطقة ".
ولم يفت البعض منهم بأن يترافع ويدافع عن " إصلاح مقرات الحراسة وتجهيزها بالماء والكهرباء ".
هذا وأكدت مصادر من داخل الجمعية بأن الأمر " يستدعي تعميم وتقوية الإنارة، وتكثيف الدوريات الأمنية وتوفير كل شروط الأمن والراحة للساكنة وحمايتها من المنحرفين واللصوص الذين يقتحمون المنطقة".
جدير بالذكر أن هيئات المجتمع المدني العاملة بالمنطقة 19 OR، واتحاد الملاكين بأبواب مراكش، فإنهم يتفقون جملة وتفصيلا مع الملف المطلبي الذي تقدمت به الجمعية، والذي يتحدث الجميع عن مضامينه ، كملف مشترك نابع من صلب معاناة الأسر وأبنائها، علاوة على الصياغة المشتركة لمطالبه الملحة بحضور السلطات المحلية وكل الأطراف المعنية بما فيها ممثلو شركة الضحى.