الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
مجتمع

المانوزي يدعو إلى لجنة مستقلة للحقيقة ويراسل البشير بنبركة لدعم المبادرة  

المانوزي يدعو إلى لجنة مستقلة للحقيقة ويراسل البشير بنبركة لدعم المبادرة   مصطفى المنوزي (يسارا) والبشير بنبركة

راسل الناشط الحقوقي، مصطفى المنوزي، ابن الراحل المهدي بنبركة، البشير، مقدما له دعوة إسناد مبادرة تأسيس لجنة مستقلة تناط بها مهمة البحث في ملفات المختطفين. ولهذا، استهل المنوزي رسالته بالتأكيد على الخلفية الرئيسية لدعوته تلك بالقول: "لكي نفوت على الجلادين الحقيقيين والمفترضين فرصة مأسسة النسيان، وتهريب مطلب الحقيقة. علينا دعم أهم توصية من بين توصيات الندوة الدولية حول تقييم مسار الحقيقة والإنصاف بمراكش".

وأجمل مصطفى المنوزي تلك التوصيات في: "إنشاء  لجنة مستقلة للكشف عن الحقيقة في ملفات الإختفاء القسري العالقة"، مشيرا إلى أن هذه التوصية المهيكلة والأساسية لم تكن بارزة، بما يكفي وبما يتطلبه المبدأ، في البيان الختامي الصادر عن المؤتمر الوطني الخامس للمنتدى المغربي من اجل الحقيقة والإنصاف.

هذا، قبل أن يتوجه الناشط الحقوقي المنوزي بسؤال إلى البشير بنبركة، وإن احتوى إجابة ضمنية تحث على الإسراع: "فمتى سنبادر صديقي البشير، والحال أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان سيعلن عن رفع تقرير نهائي إلى الملك  في غضون هذا الشهر، وقد يرفع توصية في هذا الصدد، للمتابعة أو الإغلاق حتى !