الخميس 15 نوفمبر 2018
مجتمع

الحراك الاقتصادي: فيدرالية اليسار تدعو إلى إقالة المسؤولين الذين أهانوا الشعب

الحراك الاقتصادي: فيدرالية اليسار تدعو إلى إقالة المسؤولين الذين أهانوا الشعب فيديرالية اليسار
عبرت فيدرالية اليسار الديمقراطي، في بيان لها، عن مساندتها لحملة مقاطعة للمنتوجات، ودعت كافة القوى اليسارية و الديمقراطية إلى تنسيق الجهود وبلورة مقاربة مشتركة للتعامل الإيجابي مع كل المستجدات.
ووقفت الهيئة التنفيذية لفيدرالية اليسار الديمقراطي بالتحليل على ما يعرفه ملف الحراك الشعبي بالريف و جرادة و الاحتجاجات الشعبية بأوطاط الحاج و غيرها من الجهات، وكذا مجريات المقاطعة الشعبية لبعض المنتوجات وردود الفعل اللا مسؤولة لبعض الوزراء والمسؤولين، والتي تقتضي، حسب البيان، محاسبة صارمة، حيث زادت في توتر الأجواء وكشفت، وفق المصدر ذاته، بأن مسؤولية الأحزاب المشكلة للحكومة ثابتة في تفشي الغلاء.
وأكد بيان الفيدرالية، بأن المقاطعة هي شكل من أشكال الاحتجاج السلمي على الأوضاع المعيشية المتدهورة للأغلبية الساحقة، محملة مسؤولية تعميق الأزمة الاقتصادية والاجتماعية إلى الدولة. و عبرت الفيدرالية، في بيانها،عن انخراطها في حملة المقاطعة، مطالبة بمحاسبة و إقالة المسؤولين الذين أهانوا المواطنات و المواطنين عبر تصريحات تحتقر الشعب المغربي.