السبت 17 نوفمبر 2018
مجتمع

عمال نادي الرماية بطنجة يُشهرون غضبهم لرفع الحيف عنهم

عمال نادي الرماية بطنجة يُشهرون غضبهم لرفع الحيف عنهم

ما زال عمال نادي الرماية بطنجة يخوضون إضرابا عن العمل لإرغام الإدارة على الاستجابة لمطالبهم المشروعة، وتطبيق بنود مدونة الشغل، وتمتيعهم بكافة حقوقهم.

وقد خاض هؤلاء العمال إضرابا إنذاريا لحث إدارة النادي على الجلوس إلى طاولة الحوار، والاستماع إلى مستخدمي النادي والعمل على رفع الحيف الذي يطالهم.

وأمام تعنت إدارة النادي ورفضها الاستجابة لمطلب النقاش حول المشاكل الحقوقية التي يعانونها، استمر العمال في إضرابهم واستمرت الإدارة في صمتها.

وفي تصريحات متفرقة لـ "أنفاس بريس"، أكد بعض عمال نادي الرماية أن إضرابهم يأتي على خلفية الطرد التعسفي الذي طال كثيرا من العمال، ومحاربة الإدارة للعمل النقابي، وعدم تمتيع العمال بحقوقهم المشروعة.

ويطالب هؤلاء العمال بالتدخل العاجل للجهات المسؤولة قبل أن يتصاعد الأمر بحدة أكبر.