الأربعاء 14 نوفمبر 2018
مجتمع

عبد القادر الزاير: حكومة العثماني مهزوزة ومهزومة تعيش خارج زمنها الوطني

عبد القادر الزاير: حكومة العثماني مهزوزة ومهزومة تعيش خارج زمنها الوطني عبد القادر الزاير

شنت القيادات النقابية هجوما عنيفا على حكومة سعد الدين العثماني، إذ اعتبر عبد القادر الزاير، نائب الكاتب العام للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، أن الحكومة لا تشدها جاذبية الأرض، حكومة مهزوزة ومهزومة، تعيش زمنا خارج زمنها الوطني والتاريخي، حكومة تقنيين صغار، لا يمتلكون القدرة الفكرية والمرجعية الثقافية السياسية القادرة على الابتكار ومواجهة الوضع بما يلزم من اتخاذ قرارات وطنية ترقى إلى مستوى متطلبات الإصلاح بالبلاد.

واعتبر الزاير، خلال كلمته بمناسبة الاحتفال بفاتح ماي، أن الأطراف الحكومية يؤطرها بؤس سياسي يغيب في الجوهر قضايا المواطنين، وقضايا المغرب، والوضع الاجتماعي المختل، والوضع الاقتصادي الهش، حكومة بدون تصور، وبدون رؤية، تسير في اتجاه المعاكس للتاريخ.

وشدد نائب الكاتب العام للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، على أن العرض الحكومي المتمثل في  300، درهم للسلاليم الدنيا على مدى 3 سنوات و100 درهم زيادة في التعويضات العائلية، ومواصلة النقاش بخصوص توحيد الحد الأدنى الفلاحي، هو عرض هزيل جدا ويظل بعيدا كل البعد عن الحد الأدنى للمطالب الاجتماعية والمادية والمهنية للطبقة العاملة وعموم الأجراء، ولَم  يراع تدني القدرة الشرائية وغلاء المعيشة وتجميد الأجور والتعويضات.