الأحد 18 نوفمبر 2018
خارج الحدود

مستشار الأمن القومي الأمريكي يرفض مقابلة مع "الجزيرة" بسبب سياسات قطر

مستشار الأمن القومي الأمريكي يرفض مقابلة مع "الجزيرة" بسبب سياسات قطر مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون

رفضجون بولتون، مستشار الأمن القومي الأمريكي الجديد للرئيس دونالد ترامب، دعوة مكتب قناة "الجزيرة" القطرية في العاصمة الأمريكية واشنطن، لإجراء مقابلة تليفزيونية معه.

وعلم مراسل "العين الإخبارية" في واشنطن من مصادر خاصة، أن أسباب الرفض جاءت نتيجة عدم وضوح موقف قطر السياسي مؤخراً، إضافة إلى متابعة الملفات المهمة المتعلقة بمنصبه الجديد.

يشار في هذا الصدد إلى الخطاب التحريضي الداعم للإرهاب في المنطقة الذي يتدفّق عبر قناة "الجزيرة" القطرية، حيث لا يجد أي مراقب للمحتوى الذي تبثه القناة عناء في كشف ما يشكّله هذا الخطاب من تهديد للأمن القومي العربي في ظل إفساح القناة المجال للأفكار والقيادات الإرهابية للظهور وتقديمهم للرأي العام العربي.

كما دأبت "جزيرة" تنظيم الحمدين الحاكم في قطر على نشر الأخبار والتقارير المغلوطة عن التطورات التي تشهدها عدد من البلدان العربية لا سيما مصر والسعودية وما يحدث في اليمن من انتصارات لقوات التحالف بقيادة السعودية والإمارات في ظل الارتباط الوثيق بين القناة وتنظيم الإخوان الإرهابي والنظام الإيراني الداعم للإرهاب في العالم.

ومن المعروف أيضًا عن جون بولتون أنه معارض شرس لإيران وسياستها الداعمة للإرهاب في الشرق الأوسط، فضلاً عن الجماعات الإرهابية في سوريا، وكذلك حزب الله في لبنان، والحوثيين في اليمن.

وكان بولتون أكد في حديث سابق مع "العين الإخبارية"، ضرورة فضح التهديد الذي يمثله نظام الملالي في إيران، ودعمه للإرهاب ومساعيه المستمرة في الحصول على أسلحة نووية، بالإضافة إلى قمع النظام للشعب الإيراني، مشدداً على أن الملف الإيراني محور اهتمامه في الفترة المقبلة.

(عن "العين الإخبارية" الإماراتية، باتفاق معها)