الأربعاء 19 سبتمبر 2018
خارج الحدود

تمديد الحراسة النظرية في حق الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي

تمديد الحراسة النظرية في حق الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي

تم تمديد الحراسة النظرية في حق الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي، اليوم الأربعاء 21 مارس 2018، إذ اعتقل على ذمة التحقيق، أمس الثلاثاء 20 مارس 2018، في قضية الشبهات في تمويل ليبي في عهد معمر القذافي لحملة الانتخابات الرئاسية الفرنسية التي فاز فيها في 2007.

ويجيز القانون الفرنسي للمحققين توقيف شخص على ذمة التحقيق لمدة أقصاها 48 ساعة. وبالتالي يمكن أن يستمر استجوابه حتى صباح غد الخميس، ليمكن بعدها إخلاء سبيله أو إحالته أمام قاض لتوجيه الاتهام رسميا إليه، أو استدعاؤه لاحقا للتحقيق.

وكتبت صحيفة ليبراسيون اليوم الأربعاء أن توقيف ساركوزي تشكل “عودة إلى قضايا” الرئيس الأسبق لكن في الصفحة القضائية. أما صحيفة “لوباريزيان” فعنونت "هدية من القذافي بعد رحيله".

ويشكل توقيف ساركوزي قيد التحقيق ضربة لتسريع هذا الملف الذي يعده قضاة في شؤون المال منذ خمسة أعوام.