الاثنين 24 سبتمبر 2018
رياضة

الفصيل الودادي "وينرز 2005 " يصف منخرطي النادي بالأشباح ويطعن في جمع 23 مارس

الفصيل الودادي "وينرز 2005 " يصف منخرطي النادي بالأشباح ويطعن في جمع 23 مارس سعيد الناصري
نشر الفصيل الودادي "وينرز 2005"  بيانا عبر صفحته الرسمية، يطالب فيه رئيس النادي سعيد الناصري "بحزم و جدية و إصرار إلى فتح باب الانخراط بصفة عاجلة".
و أعلن أنه "يطعن في الجمع العام الذي تم الإعلان عن عقده يوم 23 مارس الجاري، لأن الرئيس دعا إليه"منخرطين أشباح لا وجود لهم إطلاقا و لا تعرفهم الجماهير".  
وورد في البيان كرونولوجيا وعود سعيد الناصري بفتح باب الانخراط منذ توليه الرئاسة في صيف 2014،وهي الوعود التي لم يوف بها بمبررات واهية.مما غيب الديمقراطية داخل النادي، يقول الفصيل و حل محلها "الدكتاتورية و الإقصاء  و التسيير الأحادي".
في حين يضيف البيان أن الرئيس ظل يردد أن "الوداد هو نادي المؤسسات،وهو لم يقم بتفعيل حتى مؤسسة المنخرط".
و لم يفت فصيل الوينرز أن ينوه بتحقيق الأحلام و الألقاب  في المسار الرياضي و المالي.لكن  هيكلة النادي وتسييره  بقيا بعيدين كل البعد عن "المهنية و الاحتراف و لا يرقيان إلى طموحات الجماهير"الودادية.
وطالب الفصيل في الختام الأجهزة الوصية على اللعبة تحمل مسؤوليتها و احترام القوانين.