الأربعاء 14 نوفمبر 2018
خارج الحدود

بلا سيارة إسعاف ولا كلينيك.. امرأة روسية دخلت البحر لتلد وخرجت حاملة مولودها

بلا سيارة إسعاف ولا كلينيك.. امرأة روسية دخلت البحر لتلد وخرجت حاملة مولودها دون تعليق

في حادثة غريبة تناقلها رواد التواصل الاجتماعي، تمكنت سائحة روسيةٌ من الولادة بالبحر في مدينة دهب المصرية، بمساعدة طبيب روسي متخصص بعمليات الولادة في الماء.

وأظهرت الصور التي التقطها أحد الأشخاص من أحد المباني المطلة على البحر، الطبيب الروسي وهو يقوم بمساعدة الأم قبل أن يخرج الطفل ويظهر الحبل السري مرتبطاً به.

والذي أثار الدهشة أكثر أن الأم الروسية خرجت من البحر أيضاً مباشرة مع إتمام عملية الولادة.

ووفقاً لموقع "العربية.نت"، فإن الطبيب ساعد السائحة على أداء تدريبات معينة خاصة بعضلات الرحم والبطن؛ لتسهيل عملية الولادة في أثناء السباحة، وهي عملية بدأت تنتشر بين السياح الروس بالمدينة المصرية.

وقالت فتاة تدعى هايدي حسني السيد، عبر منشورها، تفاصيل الصور المتداولة على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك": "أنا التقطت تلك الصورة من بلكونة عمي في مدينة دهب بالبحر الأحمر، حيث ولدت تلك السيدة من خلال طبيب روسى متخصص بالولادة"، بحسب ما نقلته صحيفة "اليوم السابع" المصرية.

وأوضحت هايدي أن "السيدة قامت بعمل تمارين رياضية للوضع في البحر، وبعدها قامت بالولادة، وخرجت من البحر وكأن شئياً لم يكن!".

ويظهر بالصور، برفقة رجل كبير السن يبدو أنه هو من ساعد الأم في عملية الولادة، رجل آخر لم تكشف وسائل الإعلام عن هويته.