الأربعاء 26 سبتمبر 2018
خارج الحدود

لوبن لمنتخِبيها: أقترح تغيير اسم الحزب إلى "التجمع الوطني" لنزع شيطنته

لوبن لمنتخِبيها: أقترح تغيير اسم الحزب إلى "التجمع الوطني" لنزع شيطنته مارين لوبن، زعيمة حزب الجبهة الوطنية الفرنسي

اقترحت مارين لوبن اليوم، الأحد 11 مارس 2018، إطلاق تسمية "التجمع الوطني" على حزب الجبهة الوطنية الفرنسي اليميني المتطرف الذي تتزعمه، وذلك بهدف استكمال "تجديده وهو شرط نجاحه".

وقالت لوبن في خطاب اختتام المؤتمر السادس عشر للحزب في مدينة ليل "أطلب منكم الآن أن تمضوا في التجديد الذي انتخبتموني لأجله، إلى نهايته، وهذا شرط نجاحنا".

وسيتم عرض هذه التسمية الجديدة على تصويت عبر البريد للمنخرطين في الحزب لن تعرف نتيجته قبل ستة أسابيع على الأقل.

وأضافت ابنة مؤسس الحزب جان ماري لوبن أن التسمية الحالية "الجبهة الوطنية" تمثل "بالنسبة للكثير من الفرنسيين، حتى من أصحاب النوايا الحسنة، عقبة نفسية"، موضحة أن التسمية الجديدة المقترحة من شأنها "التعبير عن رغبة في الجمع".

وشددت لوبن على أن الهدف من الإسم الجديد هو "نزع شيطنة" الحزب بغرض جعله أكثر تلائما مع تحالفات مع اليمين التقليدي كما يسمى وبالتالي الوصول إلى الحكم.

وأكدت مارين لوبن أن حزبها حتى وإن غير اسمه، فهو سيحافظ على رمزه التاريخي وهو الشعلة، المستوحاة من الحزب الفاشي الجديد الإيطالي "الحركة الاجتماعية الايطالية" الذي لم يعد قائما.

يذكر أن مارين أعيد انتخابها، صباح اليوم، بنسبة 100 بالمئة من الأصوات لولاية ثالثة في رئاسة الحزب الذي تقوده منذ 2011.