الأحد 24 يونيو 2018
اقتصاد

"ليدك" تفتح أبواب أوراشها الكبرى لأعضاء لجنة تتبع التدبير المفوض

"ليدك" تفتح أبواب أوراشها الكبرى لأعضاء لجنة تتبع التدبير المفوض

بتنسيق مع المصلحة الدائمة للمراقبة، قام المفوض له البيضاوي (ليدك) المكلف بتوزيع الماء والكهرباء وخدمات التطهير السائل والإنارة العمومية بتنظيم زيارة لعدد من الأوراش يوم الثلاثاء 23 يناير 2018، وذلك لفائدة أعضاء لجنة تتبع التدبير المفوض، الجهاز المكلف بتتبع تنفيذ مقتضيات العقد. وقد جرت هذه الزيارة على الخصوص بحضور عبد العزيز العماري، رئيس السلطة المفوضة، وجان باسكال داريي، مدير عام ليدك، إضافة إلى عدد من المنتخبين وممثلين عن السلطة المفوضة وعن شركة ليدك.

وكانت الغاية من هذه الزيارة هي الاطلاع على مستوى تقدم أشغال التجهيز بالبنيات التحتية للماء الشروب، التطهير السائل والكهرباء لثلاثة مشاريع كبرى تنجز في إطار مخطط تنمية الدار البيضاء الكبرى، بإقليمي مديونة والنواصر، والتي تبلغ تكلفتها الإجمالية حوالي 575 مليون درهم. ويتعلق الأمر بمشاريع:

النصر: مساحته 313 هكتارا، وسيمكن من إعادة إسكان 880 9 أسرة،

الرياض: مساحته 174 هكتارا، وسيمكن من إعادة إسكان 574 8 أسرة،

الرشاد: مساحته 95 هكتارا، وسيمكن من إعادة إسكان 4024 أسرة.

بهذه المناسبة، صرح عبد العزيز العماري، رئيس السلطة المفوضة ومجلس مدينة الدار البيضاء قائلا: «هذا اللقاء هو مبادرة من لجنة تتبع التدبير المفوض التي أرادت المعاينة عن قرب للمشاريع التي تنجز عبر استثمارات أساسية لصندوق الأشغال للسلطة المفوضة، و التي تنجزها ليدك من خلال مشاريع كبرى مهيكلة للمدينة». وأضاف: "المجهودات المبذولة، سواء من طرف السلطة المفوضة أو المفوض له فيما يخص البنيات التحتية الوازنة، يجب تثمينها، وباعتبارنا أصحاب القرار، على مستوى لجنة التتبع، يتعين علينا تتبع الميزانيات التي نصادق عليها كل سنة وتتم ترجمتها على أرض الواقع بمحطات، وشبكات، ومنشآت وتجهيزات مهمة جدا ليس فقط للجماعات التي تنجز فيها، بل أيضا للساكنة التي تستفيد منها".

من جانبه، تحدث جان باسكال داريي، مدير عام ليدك قائلا: "نستعرض على أعضاء لجنة تتبع التدبير المفوض ثلاثة مشاريع اجتماعية ذات رهانات كبرى للتدبير المفوض والتي تتطلب استثمارات كبيرة جدا. إنه مجهود استثماري للتدبير المفوض سيستفيد منه حوالي 000 400 نسمة بجماعات مدارية للدار البيضاء. ومن خلال هذه الزيارة، نطلع جميعا على الرهانات المطروحة أمامنا وأهمية المجهودات المنجزة سواء من جانب السلطة المفوضة، سلطة الوصاية ممثلة في وزارة الداخلية وليدك، وذلك من أجل تحديث المنشآت و الخدمات المقدمة لساكنة المدينة".

تندرج المشاريع الثلاثة التي تمت زيارتها في إطار مجهودات والتزامات التدبير المفوض وليدك الرامية إلى مواكبة التنمية الاجتماعية والاقتصادية والتوسع الحضري لمدينة الدار البيضاء.

- المشروع الاجتماعي «النصر» بإقليم النواصر

يشمل هذا المشروع مكونا هاما خاصا بإعادة إيواء أحياء الصفيح على مساحة تناهز 313 هكتارا تتواجد في المجال الترابي لجماعة أولاد صالح، ويهم حوالي 000 10 سكن. وتتعلق الأشغال التي أسندت إلى ليدك بتزويد الموقع بالماء الشروب وتطهير المياه العادمة والمطرية، وذلك بتكلفة مالية إجمالية تبلغ حوالي 170 مليون درهم، ضمنها 57% ممول من صندوق الأشغال. بالنسبة للماء الشروب، يتعلق المشروع بإنجاز أكثر من 14 كلم من قنوات الإمداد انطلاقا من خزان مرشيش. أما بالنسبة للتطهير السائل، فالأشغال تشمل بناء قناتين مجمعتين كبيرتين على طول 7,2 كلم، والتي ستمكن من تجميع وتحويل المياه العادمة نحو مركز بوسكورة، والتحويل بالنسبة للمياه المطرية بعد تخزينها في حوض قطاعي لحجز المياه تبلغ طاقته الاستيعابية 000 354 متر مكعب. وقد تم إطلاق المشروع سنة 2014، وهو الآن في مرحلته النهائية. تم إتمام إنجاز أشغال التطهير السائل ويتوقع أن تنتهي الأشغال المرتبطة بتزويد الماء الشروب في متم شهر مارس المقبل.

- المشروع الاجتماعي «الرياض» في سيدي حجاج – واد حصار، بإقليم مديونة

يتمثل مشروع «الرياض» الذي أعطى انطلاقته الملك في مارس 2015، في إعادة إيواء أكثر من 500 8 أسرة من أحياء الصفيح، وذلك في موقع تبلغ مساحته 174 هكتارا تتواجد بجماعة سيدي حجاج – واد حصار بإقليم مديونة. وتبلغ تكلفة أشغال التزويد بالماء الشروب والكهرباء والتطهير السائل حوالي 259 مليون درهم، ممولة في حدود 160 مليون درهم من صندوق الأشغال للتدبير المفوض.

سيتم تزويد الماء الشروب لمشروع «الرياض» عبر قنوات من رافد أبي رقراق على طول عشرة كيلومترات من خلال محطة كبرى للضخ متوقعة على مقربة من مطار تيط مليل (صبيب 800 1 لتر/ثانية)، و قناة لصد المياه،

وخزان نصف مطمور تحت الأرض (طاقة استيعابية لـ 000 15 متر مكعب) و صهريج ماء (000 1 متر مكعب). وبالنسبة للمياه العادمة، سيتم صدها باتجاه قناة التحويل لتيط مليل – سيدي مومن عبر محطة ضخ سيتم إنشاؤها داخل موقع الرياض. وسيتم تخزين مياه الأمطار في 5 أحواض للعواصف في طور الإنجاز من طرف المنعشين العقاريين المنجزين للمشروع، وذلك قبل إعادة تصريف هذه المياه في واد حصار. وفيما يخص تزويد المشروع بالكهرباء، سيتم تأمين ذلك عبر خطين كهربائيين للجهد العالي انطلاقا من مركز التحويل سيدي عثمان على طول 18 كلم، وكذا خط كهربائي انطلاق من مركز التحويل زناتة للإمداد الاحتياطي للموقع (12 كلم). أشغال التطهير السائل والكهرباء الخاصة بمشروع «الرياض» التي بدأ المفوض له في إنجازها سنة 2016، سيتم إتمامها كليا في شهر أبريل المقبل، وستنتهي أشغال تزويد الماء الشروب في مارس 2019، مع العلم أن ليدك تقوم منذ أبريل 2017 بتأمين الإمداد الاحتياطي للماء الشروب.

- المشروع الاجتماعي «الرشاد» في المجاطية أولاد الطالب بمديونة

يهدف المشروع الاجتماعي «الرشاد» في جماعة المجاطية أولاد الطالب بإقليم مديونة، إلى إعادة إيواء حوالي 000 20 من ساكنة أحياء الصفيح على موقع مساحته 95 هكتارا. وبغلاف مالي إجمالي يبلغ 148 مليون درهم ممول بنسبة 70% من صندوق الأشغال للتدبير المفوض، انطلقت سنة 2016 أشغال تزويد الموقع بالماء الشروب والتطهير السائل والتي يتوقع إتمامها في أبريل المقبل. تزويد مشروع «الرشاد» بالماء الشروب الذي أسند للمفوض له (ليدك)، سيتم انطلاقا من خزان مرشيش عبر قنوات طولها 8,8 كلم. وفيما يخص التطهير السائل، فسيتم تحويل المياه العادمة وصدها عبر محطتين للضخ باتجاه الشبكة المتواجدة في الدار البيضاء، بينما سيتم تخزين مياه الأمطار في حوض للعواصف تبلغ طاقته الاستيعابية 000 65 متر مكعب، يتوقع أن يكون متواجدا داخل موقع مشروع «الرشاد». وإلى غاية اليوم، فقد بلغ إنجاز أشغال مجموع هذه المنشآت و الشبكات نسبة 90 في المائة.