الاثنين 20 مايو 2019
فن وثقافة

الزاوي: عدم وجود صحراوي بلجنة البت في المشاريع المسرحية ضيع علينا الدعم العمومي

الزاوي: عدم وجود صحراوي بلجنة البت في المشاريع المسرحية ضيع علينا الدعم العمومي عبد الرحمان الزاوي

أثار عبد الرحمان الزاوي، رئيس فرقة "بروفا للفنون المشهدية" بالعيون، عددا من الأسئلة حول غياب مبدأ تكافؤ الفرص بين الجهات والأقاليم، بخصوص الدعم العمومي للمسرح، وعدم وجود أحد أبناء الأقاليم الجنوبية متمكن من الحسانية بلجنة البت في المشاريع المقدمة بكل اللهجات المكونة للتنوع الثقافي الوطني.

وأضاف الزاوي، في لقاء مع جريدة "أنفاس بريس" بالعيون، أن  فرقة "بروفا للفنون المشهدية"، قدمت عملا ليستفيد من دعم الجولات عرض أكثر من 12 مرة وحصد 15 جائزة، منها ما هو جهوي ومنها ما هو وطني، سبب إقصاءها في حقها من المال العام، رغم أن العرض المسرحي ناطق بالحسانية ويعنى بثقافة المنطقة ويعتمد على خيرة الممثلين الصحراويين، ويقوم على نصوص إبداعية خاصة مكتوبة من طرف مؤلفين محليين. مؤكدا أن الفرقة تحمل  مسؤولية ما قد تؤول اليه الوضعية الاقتصادية والاجتماعية للفنان المحلي للمسؤولين على القطاع وطنيا للوزارة، وتعلن استعدادها وعزمها الأكيد على خوض كافة الأشكال النضالية لرفع الحيف الذي لحق الفرقة جراء هذه القرارات المزاجية والاقصائية من لدن الوزارة الوصية..

هذا وسبق لتقرير سابق للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي (2015)، أن سجل خلال أحد دوراته بالرباط (السادسة والثلاثون حول اقتصاد الثقافة)، على ضرورة اعتماد مقاربة مندمجة جديدة، تتمثل في إرساء إطار مؤسساتي جديد، وروافع للتنمية والتربية على الفنون والثقافة، مع أخذ البعد الاجتماعي بعين الاعتبار. كما أوصى المجلس بوضع استراتيجية وطنية حول الثقافة والإبداع، تضع الثقافة في قلب المشروع المجتمعي والتنموي المغربي، وتدمجه في مختلف السياسات العمومية، مع تطوير خدمة عمومية في مجال الثقافة باعتبارها حقا يفرض على الدولة دعم الإبداع.