السبت 23 يونيو 2018
مجتمع

فضيحة التاريخ بوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة.. ما هي ؟

فضيحة التاريخ بوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة.. ما هي ؟ وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة

تعيش وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسة المدينة  على إيقاع  فضيحة  وصفت   من العيار الثقيل، وذلك  مع الجامعة العربية وعلى مستوى  وزراء الإسكان والتعمير العرب بالضبط؛ بل وحتى مع منظمات دولية عربية وجهوية أخرى تهتم بميادين الإسكان والتعمير، ومنها  منظمة الأمم المتحدة. بصفة خاصة  ،ويتعلق الأمر بهفوة  تنظيمية فادحة  ارتكبت  عند تحديد تاريخ موعد لقاء الوزراء العرب في تظاهرة حول الإسكان والتنمية الحضرية  مقررة   بالمغرب ،

وحسب  النقابة المستقلة لقطاع السكنى والتعمير المعروفة اختصارا بـ"سماتشو" التي كشفت عن الفضيحة فقد  استقر رأي المكتب الوطني  لهذه النقابة  على   أن يلتمس المعذرة من  وزراء الإسكان والتعمير العرب، ومن باقي رؤساء وفود المنظمات الدولية والعربية والجهوية المشاركين في المنتدى الوزاري العربي للإسكان والتنمية الحضرية الذي سينعقد بالرباط ما بين 21 و23 من شهر دجنبر الجاري.  وذلك بسبب الهفوة المسيئة  لسمعة المغرب.

وتساءلت النقابة ذاتها كيف تسمح المسؤولة عن "التواصل والتعاون" لنفسها، ولو حتى  من باب  السهو  ومن دون قصد، أن تمرر إلى  الوزير وثيقة تتضمن خطأً فادحاً،و يوقع عليها  الوزير شخصيا، ويبعث بها إلى كافة الوفود المشاركة في المنتدى؟!! وهو ما خلق نوعاً من الارتباك ودفع بالعديد من الوزراء وبعض من رؤساء الوفود، إلى  الاتصال مباشرة  بمقر كتابة الوزير السابق بنعبد الله، يستفسرون عن التاريخ الصحيح لانعقاد هذا المنتدى!! هل هو يوم الأربعاء أم يوم الخميس؟!! علما  بأن يوم الأربعاء يوافق 20 دجنبر 2017، وليس 21 منه؛ كما جاء في البرنامج الملحق بالدعوة الرسمية الموجهة للجميع!!