الثلاثاء 21 مايو 2024
مجتمع

بن جرير.. ساكنة حي جنان الخير ترفض وضع محطة الهواتف الخلوية فوق أحد المنازل لهذا السبب

 
 
بن جرير.. ساكنة حي جنان الخير ترفض وضع محطة الهواتف الخلوية فوق أحد المنازل لهذا السبب
في تطور مثير للقلق، تجدّدت المخاوف بين سكان حي جنان الخير بمدينة ابن جرير، بعد رصد وضع محطة إرسال واستقبال موجات الهاتف الخلوي فوق منزل أحد السكان دون موافقة أو إبلاغ الجيران. وتشير المخاوف إلى المخاطر الصحية المحتملة التي قد يتعرض لها السكان نتيجة لهذا الوضع.
 
في الساعات الأولى من صباح يوم الخميس الموافق 09 مايو 2024، استفاق سكان الحي على وجود محطة إرسال واستقبال موجات الهاتف الخلوي فوق منزل أحد السكان، دون علمهم المسبق أو موافقتهم على هذا الإجراء. ومنذ ذلك الحين، تناقل السكان داخل الحي أنباء عن المخاطر الصحية المحتملة التي قد يتعرضون لها نتيجة لتلك المحطة وسط منازلهم، وقربها من مؤسسة تربوية خصوصية تدرّس مجموعة كبيرة من أبناء الإقليم. 
 
وبناءً على التقارير والدراسات ذات الصلة، يشير الخبراء إلى أن الموجات الكهرومغناطيسية التي تنبعث من محطات إرسال الهواتف الخلوية قد تسبّب مجموعة متنوعة من الآثار الصحية السلبية، بما في ذلك السرطان والصداع، وضعف التركيز، والقلق، وارتفاع ضغط الدم، والتأثير السلبي على الأطفال والأجنة.
 
وتزداد المخاوف بين السكان بسبب عدم التواصل من قبل صاحب المنزل الذي تم وضع المحطة فوق سطح منزله، وعدم استجابته لمطالب الجيران بإزالتها أو التحدث حول الموضوع.
 
 في هذا السيّاق ومع تزايد التوتّر والقلق بين المواطنات والمواطنين، يطالب السكان دعم المؤسسات الحقوقية للتدخل في هذا الوضع وحماية صحتهم وسلامتهم.
 
وتتوسل ساكنة حي جنان الخير بابن جرير من خلال إطلاقهم نداء استغاثة، تجنيبهم المخاطر الصحية المحتملة جراء وضع محطة الهواتف الخلوية فوق سطح أحد المنازل بحيهم (تتوسل) التدخل العاجل لحماية صحة وسلامة السكان.
 
في سياق متصل توصلت جريدة "أنفاس بريس" بعريضة موقعة من طرف العشرات من الأسر، تدعو من خلالها السلطات المحلية والمعنية إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة للتحقيق في هذا الوضع وضمان حقوق السكان الصحية ورفع الضرر عنهم.
 
وفي انتظار ما ستسفر عنه التحقيقات القادمة، مع الأمل في أن يتم اتخاذ الإجراءات الضرورية لحماية سلامة السكان وصحتهم تؤكد الساكنة على استعدادها التام لخوض كافة الأشكال النضالية والمتابعة القانونية من أجل إزالة هذا اللاقط الهوائي حماية لصحتهم وسلامتهم...