الاثنين 24 يونيو 2024
اقتصاد

إلى أين وصل مخزون السّدود الثّمانية لسوس ماسة بعد التساقطات المطرية الأخيرة؟

 
 
إلى أين وصل مخزون السّدود الثّمانية لسوس ماسة بعد التساقطات المطرية الأخيرة؟ سد يوسف بن تاشفين بإقليم تيزنيت
أدّت التساقطات المطرية الأخيرة التي شهدتها سوس ماسة إلى ارتفاع حقينة السدود الثمانية للجهة إلى نحو 96.18 مليون متر مكعب، مسجلة بذلك نسبة ملء بلغت 13.1 في المائة، أي بزيادة 6.907 مليون متر مكعب خلال ّأربعة وعشرين ساعة.
 
وبحسب تقرير لوكالة الحوض المائي لسوس ماسة، الذي صدر الجمعة 16 دجنبر 2022، فقد  بلغ المخزون المائي لسد عبد المومن الواقع بإقليم تارودانت 7.571 مليون متر مكعب، بنسبة ملء ناهزت 3.8 في المئة، وبلغ المخزون  المائي  لسد مولاي عبد الله الواقع بجماعة التامري شمال مدينة أكادير 19.871 مليون متر مكعب، بنسبة ملء قدرت بنحو 21.9 في المائة.
 
وبينما تحسنت حقينة السدين المذكورين مسألة هامة باعتبارهما المزودين الرئيسيين لأكادير الكبير بالماء الشروب، فيما بلغت الحقينة المائية لسد المختار السوسي الكائن بإقليم تارودانت 13.012 مليون متر مكعب، بنسبة ملء قدرت بنحو 32.7 في المئة، في حين أن نسبة ملء سد إمي الخنك التابع لنفس الإقليم ارتفعت إلى 47.3 في المائة، بمخزون مائي قدر بنحو 4.612 مليون متر مكعب،  وكذلك الشأن  بالنسبة لسد أولوز الذي يزود الضيعات الفلاحية بالإقليم بمياه السقي، حيث بلغ مخزونه المائي 13.612 مليون متر مكعب، بمعدل ملء بلغ 15 في المائة.
 
أما بخصوص سد أهل سوس الواقع بإقليم اشتوكة-أيت باها، فقد ذكر التقرير  بأنه ارتفعت نسبة ملئه إلى 51.9 في المئة، بمخزون مائي يصل إلى 2.416 مليون متر مكعب، وامتلأ سد يوسف بن تاشفين بإقليم تيزنيت بنسبة 11.8 في المئة، بمخزون مائي بلغ 35.201 مليون متر مكعب.