الجمعة 9 ديسمبر 2022
مجتمع

محمد بودن: شبكة أصدقاء الصحراء المغربية ترى النور وهذه أهدافها

محمد بودن: شبكة أصدقاء الصحراء المغربية ترى النور وهذه أهدافها محمد بودن
أسست منظمات مدنية، ومراكز تفكير، حقوقيون، وأكاديميون، أخيرا شبكة أصدقاء الصحراء المغربية التي منصة للتشاور بين النخب، وقادة الرأي في العالم العربي من أجل دعم مسلسل التنمية، والازدهار بالصحراء المغربية، والتعبير عن مساندة المملكه المغربية في كل الإجراءات التي تقوم بها لحماية سيادتها، و تعريف الفاعلين الأكاديميين، والحقوقيين، والمدنيين، والإعلاميين، والاقتصاديين في مختلف البلدان المنضوية تحت لواء جامعة الدول العربية بالموقف المغربي السيادي، والأبعاد التاريخية، والقانونية والميدانية لملف الوحدة الترابية المغربية، كما تمثل منبرا للتصدي لمختلف المغالطات، والأفكار المضللة، وتعزيز الروابط التي تجمع أعضاء الشبكة.

وفي تصريح لجريدة "أنفاس بريس" أوضح محمد بودن، منسق شبكة أصدقاء الصحراء المغربية، أن هذه الأخيرة ستعمل على ثلاثة محاور برنامجية، ويتعلق الأمر بـ" المناصرة، التعبئة، والتكوين"، من أجل تصميم مواقف راسخة لدعم الوحدة الترابية للمملكة المغربية وسيادة الدول العربية، كما ستعمل الشبكة بشراكة مع فاعلين آخرين بتعزيز فهم أعمق لدى النخب من الشباب، والنساء بالعالم العربي عن المملكة المغربية من شمالها إلى جنوبها، و من شرقها الى غربها.

وحسب المتحدث ذاته، تروم شبكة أصدقاء الصحراء المغربية كمبادرة منسقة وتشاركية، ومتعددة الأبعاد المشاركة في أنشطة المنظمات الدولية، والإقليمية ذات الصلة، كجزء من مهمة الشبكة التي تسترشد بخطب الملك محمد السادس، والتي يكن أعضائها مشاعر المحبة، والتقدير للمملكة المغربية ستقوم الشبكة ببرامج إشعاعية وتثقيفية بهذا الخصوص. 

وبخصوص أعضاء الشبكة هم منظمات مدنية، ومراكز تفكير، ونخب أكاديمية، وحقوقية، وشبابية، ونسائية، وإعلامية، واقتصادية من العالم العربي لها تأثيرها في بلدانها، وخارجه اجتمعت إرادتهم على الانخراط في هذا العمل المشترك.