الثلاثاء 7 فبراير 2023
خارج الحدود

إطلاق يوم جني وحصاد التمور الأردنية

إطلاق يوم جني وحصاد التمور الأردنية خلال حفل إطلاق يوم جني وحصاد التمور الأردنية
نظمت جمعية التمور الأردنية، الخميس 15 شتنبر2022، حفل إطلاق يوم جني وحصاد التمور الأردنية برعاية وزير الزراعة المهندس خالد الحنيفات وبحضور سفير دولة الإمارات المتحدة أحمد البلوشي وأمين عام جائزة خليفة لنخيل التمر والابتكار الزراعي الدكتور عبد الوهاب زايد والمهندس نبيل عساف مدير مكتب الفاو في عمان ورئيس اتحاد المزارعين وادي الأردن وعطوفة مدير عام المركز الجغرافي الملكي ومتصرف لواء الشونة الجنوبية ومدير عام المركز الجغرافي الملكي ومدير عام المؤسسة التعاونية ومدير عام الشركة الاردنية الفلسطينية لتسويق الخضار والفواكة وعدد من أبناء المنطقة ووجهائها وعدد من رؤساء الاقسام ومدراء المديريات في وزارة الزراعة وسلطة وادي الأردن والدوائر ذات العلاقة ورئيس مجلس التمور الفلسطيني إبراهيم دعيق مع وفد من مزارعي فلسطين الذين قدموا درعا لوزير الزراعة ورئيس جمعية التمور الاردنية كما حضر عدد كبير من الضيوف الرسميين والجهات ذات العلاقة بقطاع النخيل وحضور كبير من مزارعي النخيل في وادي الأردن والمملكة وعدد من الضيوف من داخل وخارج المملكة، وقد القيت في هذا اليوم الجلي كلمات اجمع المتحدثون فيها على أهمية هذا القطاع .
وأكد كل من وزير الزراعة وسفير دولة الامارات العربية المتحدة وسعادة امين عام جائزة خليفة الأستاذ الدكتور عبدالوهاب زايد ورئيس جمعية التمور الأردنية JODA المهندس أنور حداد على أهمية قطاع التمور كرافعة للقطاع الزراعي واكد المتحدثون على أهمية مساهمة جائزة خليفة الدولية في تطوير قطاع التمور العربي كما اكدوا على أهمية الدور الذي تقوم جمعية التمور الأردنية جودا في مواجهه التحديات التي يواجهها القطاع .
وقام الوزير والضيوف بقص عذوق النخيل إيذانا بانطلاق موسم جني وحصاد التمور الأردنية
كما افتتح الوزير والسفير والدكتور عبد الوهاب زايد مشغلا لفرز وتعبئة التمور تابعا لعضو الجمعية مزارع تلال النور حيث ورحب محمد حسين صاحب المزارع بالحضور وأكد على أن تمور المجهول المنتجة في هذا الجزء من العالم متميزة بطعمها وقوامها وقام الحضور باستعراض خطوات الفرز والتعبئة.
هذا ويشار إلى أن المساحات المزروعة بالنخيل اصبحت تشكل حوالي 20% من مساحة وادي الأردن تنتج حوالي 30 ألف طن من التمور اغلبها من تمور المجهول المطلوبة عالميا كما يشغل هذا القطاع أكثر من 8 آلاف فرصة عمل وقد تجاوزت الاستثمارات فيه أكثر من نصف مليار دولار.
وأكد الجميع ان هذا اليوم 15/9 من كل عام سيكون يوما للفرح والابتهاج بقدوم الخير من شجرة الخير المباركة وثمن الجميع جهود المزارع الأردني واختتم المهندس أنور حداد كلمتة موجها الحديث الى مزارعي النخلة المباركة بقولة نقبل جبينكم ونشد على أيديكم أنتم من صنع النجاح في هذا القطاع الوطني الهام وكل عام وأنتم والوطن وقائدة بألف خير.