الثلاثاء 4 أكتوبر 2022
موضة و مشاهير

سابقة.. فتح باب الترشح لمسابقة ملكة جمال الكون في وجه الحوامل والأمهات

سابقة.. فتح باب الترشح لمسابقة ملكة جمال الكون في وجه الحوامل والأمهات صورة أرشيفية
وضعت مسابقة ملكة جمال الكون حدا لبعض القوانين الصارمة التي كانت قد فرضتها على الراغبات في المشاركة، منذ انطلاقها سنة 1952 بولاية نيويورك الأمريكية، إذ أضحت تسمح للسيدات المتزوجات والمطلقات والحوامل والأمهات، بالمنافسة على اللقب، بدء من نسختها لسنة 2023، التي لم يقرر بعد البلد الذي سيقع عليه الاختيار لإقامة حفلها.
وحسب البيان الصادر عن "إيمي إيمريش"، المديرة التنفيذية للمسابقة، منذ شهر يناير 2022، فإن منظمة ملكة جمال الكون "تسعى دائما للتطور مع تغير الأوقات لتمثيل ودعم النساء بشكل أفضل على مستوى العالم، لذلك قمنا بتنفيذ التغييرات التالية: بدء من مسابقة ملكة جمال الكون الثانية والسبعين والمسابقات التمهيدية الوطنية التي تسبقها، ستتمكن النساء المتزوجات أو المطلقات، وكذلك الحوامل أو اللواتي لديهن أطفال، من التنافس على اللقب".
وواصلت القول موضحة أن التطور في القواعد تم اعتماده عبر دراسات أجرتها المنظمة في وقت سابق من هذا العام: "قمنا باستطلاعات الرأي مع جمهورنا، وكانت التعليقات ساحقة بأننا نعتقد جميعا أن المرأة يجب أن تتحكم بحياتها وأن القرارات الشخصية للإنسان لا ينبغي أن تكون عائقا أمام نجاحها".
وسبق في مسابقة ملكة جمال الكون الثامنة والأربعين، التي أقيمت في ترينيداد وتوباغو، أن تم طرح سؤال أخير على المتنافسات، وهو: "إذا كانت ملكة جمال الكون ستحمل خلال فترة حملها للقب، فهل ينبغي السماح لها بالاستمرار كملكة جمال الكون، أم سحبه منها؟" فأجابت "مبولي كويلاجوبي"، ملكة جمال بوتسوانا، كالتالي:" أعتقد أن ملكة جمال الكون هي رمز للمرأة المحتفلة بأنوثتها، وأعتقد أنها إذا حملت فلن تقاطع واجباتها بأي شكل من الأشكال. أعتقد بصفتي امرأة يجب أن تحتفل بأنوثتها".