الأحد 14 أغسطس 2022
رياضة

فصيل الوداد غاضب من قرارالجامعة الملكية لكرة القدم( مع فيديو)

فصيل الوداد غاضب  من قرارالجامعة الملكية لكرة القدم( مع فيديو) جماهير الوداد الرياضي
عبر "الوينرز" عن غضبه  من القرار المفاجئ، الصادر عن الجامعة الملكية لكرة القدم، يوم الأربعاء 06 يوليوز 2022، القاضي، بإجراء المباراة التي ستجمع فريق الوداد الرياضي بنظيره الرجاء الرياضي، يوم الخميس 07 يوليوز 2022، بدون جمهور، وجاء في بلاغ فيصل الوداد مايلي : 
 
" في قمة العشوائية والارتجالية وعلى الساعة العاشرة والنصف صباحا ، ودون سابق إنذار تقرر الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم إجراء الديربي بدون جمهور في موعده المحدد بملعب العربي الزاولي . 
والسبب رفض الكاف تسليم مركب محمد الخامس إلى غاية نهاية كأس افريقيا للإناث . 
قرار تم اتخاذه 24 ساعة فقط من مباراة الديربي ، وبعد بيع كافة التذاكر . 
اذا كان المغرب يحتضن تظاهرة قارية ، افتتحها رئيس الفيفا ومن المفترض أن نعطي صورة مثالية عن التنظيم . 
فلا يعقل أن نعجز عن تنظيم مباراة محلية بحضور الجمهور ، واتخاذ قرار متسرع نجهل خلفياته . 
هو قرار لا يحترم الجمهور الرياضي ويعبر على التخلف الذي يعيش فيه مسؤولون كسالى يبحثون دوما عن حلول سهلة. 
والأكيد أن القرار في هذه الظرفية بالذات يخدش صورة المملكة ويسيء لها ، فكيف ننظم تظاهرة قارية ونفشل في تنظيم مباراة محلية ؟؟ 
ألا يعلم من قام  بتنزيل القرار أن هناك جماهير تنقلت من خارج ارض الوطن ؟؟ واخرى أخذت اجازة عن العمل من أجل  الحضور ؟؟ 
ومن جانبنا جهزنا كافة الترتيبات والاستعدادات لمساندة الفريق خلال هذه المباراة ؟؟ 
من سيعوض الجماهير عن هذا القرار الارتجالي والمستفز ؟؟ 
ان من يتحدث عن خسائر واتلاف في المباراة الاحتفالية الاخيرة ، وانها سبب الويكلو فإننا نجيبه أنها تبريرات واهية ولا تستند لمنطق وليست ذريعة وسببا ، وكفى استحمارا للعقول ... 
من هذا المنبر نستنكر ونشجب تنزيل القرارات المتسرعة التي تنم عن التخبط والعبث . 
ومن جهة اخرى نرفض رفضا قاطعا تأجيل المباراة إلى موعد لاحق كما يدعو ويحاول البعض . 
ونطالب بإجرائها في موعدها المحدد ، ونحذر من يظنون أن اجراء المباراة ويكلو سيجعلهم يستفيدون كما تعودوا من ضربات جزاء وقرارات تحكيمية لمصلحتهم . 
نهيب باللاعبين القتال على ارضية الملعب ، كنا نأمل أن نخوض المباراة معكم واليوم ننتظر منكم مباراة بطولية ، نحن معكم بقلوبنا " جيبوها يا رجال ".