الأحد 26 يونيو 2022
كورونا

ملكة جمال إنجلترا تخلع التاج من أجل الطب لمحاربة "كورونا" وبوانو يخلع تاج الطب من أجل "كولونا"!!

ملكة جمال إنجلترا تخلع التاج من أجل الطب لمحاربة "كورونا" وبوانو يخلع تاج الطب من أجل "كولونا"!! ملكة جمال إنجلترا، بهاشا موخيرجي، وعبد الله بوانو
نعم يا سادة!! ملكة جمال إنجلترا، بهاشا موخيرجي، تترجّل من عرشها، وتنزع تاجها، لتلبس "تاج" طبيبة من أجل المساهمة في مكافحة فيروس كورونا المستجد.
هذا هو معنى أن يسكنك "إنسان" في داخلك وليس "شيطانا" لا يشجعك إلا على الرّيع والجشع والطمع و"اللهطة". 
عبد الله بوانو، القيادي في حزب العدالة والتنمية قبل أن يكون عمدة لمكناس هو في الأصل "طبيب" ويزاول المهنة نفسها التي تزاولها ملكة جمال إنجلترا، مع وجود فوارق "إنسانية" شاسعة البون بين الاثنين!! 
إذا كانت "البشرية" قد استفادت من الخبرة الأكاديمية التي راكمتها بهاشا موخيرجي، وانتصرت شخصية "الطبيبة" على شخصية "ملكة الجمال"، فماذا استفاد المغرب من عبد الله بوانو "الطبيب"؟! حتى قبل جائحة كورونا التي "شقلبت" الدنيا رأسا على عقب، بماذا خدم بوانو "العائلة الطبية"؟ وما هي مقترحات مشاريع القوانين التي قدمها كبرلماني "فقيه" في الطبّ؟!
الجواب واضح ولا يحتاج إلى وضوح أكثر.. عبد الله بوانو خنق "الطبيب" الذي في داخله ونصب له مقصلة إعدام. فلا تنتظروا منه أن يتخلّص من أصغر مناصب "الريع" التي يحتلّها، وانتظروا منه أن يتبرّأ من شخصية "الطبيب" الذي كانه!!
من هنا يبان ليك الفرق يا مسكين بين "إنسانية" ملكة الجمال و"جشع" الأصوليّ!!