السبت 4 فبراير 2023
مجتمع

بعد الدعوة إلى مسيرة: من يسعى إلى إشعال فتيل المواجهة بين الدولة والمحامين؟

بعد الدعوة إلى مسيرة: من يسعى إلى إشعال فتيل المواجهة بين الدولة والمحامين؟ جانب من وقفة احتجاجية سابقة للمحامين
هو سؤال طرحه أحد النقباء السابقين في مجلس هيئة المحامين بالدار البيضاء، والمناسبة، الإعلان عن مسيرة احتجاجية يوم الخميس فاتح دجنبر 2022، من المحكمة الابتدائية المدنية في اتجاه محكمة الاستئناف.
أما الجهة الداعية للمسيرة التي أطلق عليها "مسيرة الكرامة" فهي تنسيقية المحامين بالدار البيضاء، التي استندت في دعوتها هذه ضمن "تفعيل بلاغات هيئة المحامين بالدارالبيضاء والتعبير عن نبض الجمعية العمومية في استمرار وتصعيد الأشكال النضالية نحو فرض ممارسة مهنية تليق بالمحاماة من خلال مشاريع القوانين"، داعية جميع الإطارات الجمعوية والنقابية والشبابية إلى "وحدة الصف الوطني والاستعداد لتصعيد الأشكال النضالية إلى أن يتم فتح حوار جدي ومسؤول تراعى من خلاله مهنة المحاماة والمنتسبين إليها في مقاربة تشاركية نحو مشاريع قوانين تخدم مصلحة المواطن والدفاع" 
وحذر نقيب سابق بهيئة الدار البيضاء مما وصفه "الأساليب  المخالفة لأعرافنا وتقاليدنا، الهدف منها بلطجة المحاماة".
مؤكدا أن هناك أياد خفية تريد توريط المحامين في مسارات لا علاقة لها بالمهنة ولا تخدم مصالح المحامين لغايات أخرى، ويدفعون بالمحامين نحو اصطدام مع السلطات العمومية لخدمة أغراض وأهداف غير معلن عنها، ويريدون استعمال المحامين والاختفاء وراءهم"، داعيا، "ومن باب المسؤولية المهنية الجميع إلى اليقظة، وعدم مسايرة من يريد أن يغرر بالمحامين".
محام آخر، قال أنه رغم تحفظه على قرار مجلس هيئة الدار البيضاء، بشأن مقاطعة الجلسات، فإنه يؤكد بأن مهنة المحاماة، لا تعترف إلا بقرار النقيب والمجلس وهم وحدهم المسؤولون عن تدبير الشؤون المهنية، ولا وجود لأي جهة أخرى مسموح لها أن تخاطب المحامين، ولا أن تدعوهم ولا أن تطلب منهم أي شيء يتعلق بالشؤون المهنية، وأن من يسمون أنفسهم تنسيقية يتطاولون على مهام النقيب والمجلس، وعلى النقيب ان يرد الأمور إلى نصابها".
قيدوم آخر من المحامين، علق قائلا: :الحقيقة أنه يجب أن نصارح المحامين وليس بتدوينات معقوفة، لايمكن أن تكون مسيرة بالموازاة مع الزيارة الملكية، لأن هناك أيادي خفية تريد أن تضرب في العمق المهنة وهيبة الدار البيضاء، ليخلو لها المجال ونقل صورة سيئة عن المحامي.."
محام آخر، وصف الدعوة لتنظيم مسيرة بالملتبسة، "لم يتم الإعلان عنها إلا في الليل، فمن يسعى إلى إشعال فتيل المواجهة بين السلطة والمحامين؟ يتساءل نفس المحامي.