الثلاثاء 31 يناير 2023
مجتمع

تعرف على أسباب الإصابة بحصى المرارة على لسان الدكتور غاليم (مع فيديو)

تعرف على أسباب الإصابة بحصى المرارة على لسان الدكتور غاليم            (مع فيديو) الدكتور فهد غاليم، اختصاصي أمراض الجهاز الهضمي والفحص بالمنظار
أكد الدكتور فهد غاليم، اختصاصي أمراض الجهاز الهضمي والفحص بالمنظار، خريج كلية الطب بباريس، في حوار صحافي لـ "أنفاس بريس"، أن السمنة والعادات الغدائية الغير صحية هي السبب الأساسي للإصابة للإصابة بحصى المرارة، الذي أضحى من المشاكل الصحية الشائعة في العصر الحالي.
ولخص الدكتور الأعراض المصاحبة لهذا المرض، في شعور المريض بوخز في الجهة اليمنى من البطن، قد تصل شدته أحيانا لدرجة تستدعي نقل المصاب به للمستعجلات لأحد مضادات الألم، كما أن الحصى المتكون يمكن أن ينتقل خارج المرارة، ويتسبب في انسداد القنوات الصفراوية، مما يؤدي إلى الإصابة باليرقان، الذي يطلق عليه اسم "بوصفير"، الذي تكمن خطورته في التأثير على سلامة الكلي أو الجهاز العصبي في حالة ارتفاع مستوى أنزيم اليرقان، وبالتالي تعفن القنوات الصفراوية، الشيء الذي يمكن أن يودي بحياة المريض.
وعن الطرق المعتمدة في تشخيص الإصابة بحصى المرارة، فحددها  غاليم في الفحص بالصدى، وهي من أبسط أساليب الكشف عن المرض، أما في حالة خروج الحصى من المرارة ووصوله للقنوات الصفراوية، فنلجأ حينها إلى طرق أكثر تعقيدا، كإجراء تحاليل دم أو الفحص بالرنين المغناطيسي وغيرها من الطرق، إلا أن أحدث التقنيات المستعملة حاليا في التشخيص، والتي باتت متوفرة بالمغرب هي الفحص بالصونار، والتي تعد الطريقة الأدق في الكشف عن الإصابة.
أما سبل علاج مرض حصى المرارة، فتتمثل حسب الدكتور فهد غاليم في التدخل الجراحي لاستئصال المرارة، إذ لم ينتقل الحصى إلى القنوات الصفراوية، وفي حالة خروجه عن غشاء المرارة نعتمد حينها تقنية المنظار لإزالة الحصى  بواسطة المنظار دون جراحة.