الخميس 11 أغسطس 2022
رياضة

هل يعيد التاريخ نفسه مع المنتخب المغربي المشارك في ألعاب البحر الأبيض المتوسط في وهران؟

هل يعيد التاريخ نفسه مع المنتخب المغربي المشارك في ألعاب البحر الأبيض المتوسط في وهران؟ عناصر المنتخب المغربي
خلال ألعاب البحر الأبيض المتوسط بالبيضاء سنة 1983 ولد منتخب مغربي قوي في كرة القدم كان أنداك هو النواة للمنتخب الذي وقع على حضور قوي في نهائيات كأس العالم عام 1986 وتأهل كأول منتخب عربي وإفريقي إلى ثمن نهائي كأس العالم، فهل يعيد التاريخ نفسه مع المنتخب المغربي الذي يشارك حاليا في ألعاب البحر الأبيض المتوسط في وهران؟.

 فقد استطاع المنتخب المغربي المشارك في ألعاب البحر الأبيض المتوسط في وهران على التوقيع لحد الأن على مشاركة جيدة أثارت إعجاب الكثير من عشاق كرة القدم على المستوى الوطني.

فبعدما حقق فوزا مهما على المنتخب الجزائري في عقر داره تمكن من بلوغ نصف النهائي بعد التعادل مع المنتخب الإسباني في مقابلة كان بإمكان العناصر الوطنية الشابة الانتصار لولا سوء أرضية الملعب.

وتنتظر المنتخب المغربي مقابلة صعبة في مباراة النصف النهائي، حيث سيواجه المنتخب الإيطالي الراغب في الفوز بالميدالية الذهبية.

 وبإمكان العناصر الوطنية تحقيق نتيجة الفوز خلال هذه المباراة، نظرا للمستوى التقني الذي أبان عليه خلال المقالات الأولى في هذه الألعاب.