الجمعة 12 أغسطس 2022
موضة و مشاهير

بعد أزمة الفلفل.. الفنانة الساهلي تجدد رفعها لشعار "لا لغلاء الأسعار"

بعد أزمة الفلفل.. الفنانة الساهلي تجدد رفعها لشعار "لا لغلاء الأسعار" الفنانة رجوى الساهلي

عادت الفنانة رجوى الساهلي لرفع شعار لا لغلاء الأسعار، معلنة تضامنها مع أفراد الشعب المغربي المتضررين من الغلاء المتزايد للمعيشة، عبر تدوينة نشرتها، عبر حسابها الرسمي على منصة "إنستغرام"، عمد متابعوها والصفحات الإلكترونية إلى تناقلها على نطاق واسع، لتحظى بتفاعل كبيرا من لدن نشطاء شبكات التواصل الاجتماعي، لما تحمله من جرأة، حسب وصف المتابعين.

 

وتوجهت الفنانة في منشورها، بدعوة لزملائها الفنانين وكذا للصحافيين والإعلاميين ومشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، لكسر حاجز الخوف والتحلي بالجرأة، ومساندة أبناء وطنهم في محنتهم، بسبب موجة الغلاء التي اجتاحت السوق المغربية، بداية من المنتجات الأساسية وصولا إلى العمليات، إذ كتبت التالي: "كلشي ساكت الحمد لله الرزق بيد الله ليس بيد العبد توكلوا على الله ووقفو مع هاذ الشعب الطيب المغلوب على أمره".

 

وأرفقت الساهلي تدوينتها بوسم "لا لغلاء الأسعار في المغرب"، الذي سرعان ما اعتلى قائمة المحتوى الأكثر رواجا على المنصات الاجتماعية بالمغرب.

 

واتفقت فئة عريضة من رواد المواقع مع مضمون التدوينة، مشيدين بما تحمله من معاني التآزر والتضامن الإحساس بمعاناة شريحة كبيرة من المواطنين، الذين يشتكون لهيب الأسعار ويعانون الأمرين بسبب الارتفاع المهول في الأسعار، وهي الخطوة التي كانت الفنانة سباقة إليها، على أمل أن يقبل الفنانون والمشاهير دعوتها للوقوف جنبا إلى جنب مع الشعب المغربي للحد من موجة الغلاء، من خلال استغلال شعبيتهم والإضاءة على الموضوع مما سيساعد في أن تصل الرسالة للمسؤولين.

 

تجدر الإشارة هنا إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي سلطت فيها رجوى الضوء على ظاهرة الغلاء، فقد سبق لها أن شاركت مع متابعي حسابها الرسمي على منصة "انستغرام"، مقطع فيديو وثقت من خلاله لجولتها بأحد متاجر التسوق بمدينة الدار البيضاء، اشتكت فيه من موجة الغلاء التي باتت تعرفها الأسعار بالمغرب خاصة في أثمنة بعض الخضر كالفلفل آنذاك...