الجمعة 12 أغسطس 2022
مجتمع

بنموسى يوفد لجنة من المفتشية العامة لأكاديمية سوس ونقابة تنسحب من اجتماع.. إليكم التفاصيل

بنموسى يوفد لجنة من المفتشية العامة لأكاديمية سوس ونقابة تنسحب من اجتماع.. إليكم التفاصيل وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة شكيب بنموسى
أكد مصدر من وزارة التربية الوطنية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة لموقع "أنفاس بريس"، أن لجنة من المفتشية العامة للشؤون الإدارية الإدارية والمالية  ستحل الثلاثاء 31 ماي 2022 بمقر أكاديمية سوس ماسة، على خلفية الغليان الذي يسود الجهة، وتنامى الشكاوى على عدد من الاختلالات التي باتت تهدد منظومة التربية والتكوين وإفلاسها، في عدد من الملفات لفحصها وتفتيشها وترتيب الآثار القانونية عليها.
 وفي سياق متصل، اضطرت الجامعة الوطنية للتعليم (التوجه الديمقراطي) للانسحاب في اجتماع دعا إليه المدير الإقليمي لمديرية بنموسى في تيزنيت، الاثنين 30 ماي 2022، من أجل "امتصاص غضب النقابة والاحتقان الذي يسود المنطقة".
 وعلل بيان صدر عن النقابة، أسباب الانسحاب، إلى أنه في الوقت الذي "مددنا فيه جسور  وساطة اجتماعية عقلانية وموضوعية  تسعى لحل ملف المساعد التقني، حلا عادلا ومنصفا مع طرف لم نعهد فيه أدنى مؤشرات الوعي بآليات الوساطة الاجتماعية، أبى المدير الإقليمي بتيزنيت إلا أن يستدعينا لاجتماع شفويا رغم تلقيه طلبا مكتوبا منا منذ أسابيع، وهو خروج على المنهجية التواصلية المؤسساتية وعدم احترام بعض الإجراءات الإدارية".
 ووصف بين الجامعة ما حصل في اجتماع لم يدم أقل من نصف ساعة، بأنه "خرق سافر لعتبات الحوار المسؤول والرشيد،  لم يتردد  المدير الإقليمي في التدخل في الشؤون الداخلية لنقابتنا وذلك باعتراضه على حضور نائب الكاتب الإقليمي، مما يؤكد ما تناولناه في ندواتنا الصحفية وبياناتنا حول قصور فهم المدير الإقليمي للعمل النقابي، وتعاقدات الشراكات الاجتماعية بين الإدارة والنقابات".
 وبينما اضطرت النقابة لـ"الاحتجاج على هذا  التدخل السافر في شأننا النقابي، نتفاجأ بـ"عدم جدية المدير الإقليمي في إيجاد حل للملف، وتوجهه نحو تبرير قرار التنقيل التعسفي في حق أحمد الشافعي، وهو ما اعتبرناه التفافا ومناورة مرفوضة، وتمسكنا بحق المساعد التقني في العودة لمقر عمله الأصلي لكون القرار غير مؤسس قانونيا، وفيه شطط وتعسف، مما يستوجب الإلغاء الفوري".
يشار إلى أن المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم FNE تلقى اتصالا هاتفيا من رئيس مصلحة الشؤون القانونية والشراكة والتواصل بمديرية تيزنيت، والذي بلغ المكتب شفهيا دعوة لعقد لقاء مع المدير الإقليمي يومه الإثنين 30 ماي 2022على الساعة الرابعة بعد الزوال دون تفاصيل تذكر، و على إثر هذه "الدعوة" حضر الاجتماع الكاتب الإقليمي رفقة نائبه، بمعية المعني بالأمر أحمد الشافعي،رغم  ما شاب هذه الدعوة من خروج على المنهجية التواصلية المؤسساتية وعدم احترام بعض الإجراءات الإدارية، من قبيل عدم توصلنا بدعوة رسمية، ولا بجدول أعمال الاجتماع، وتعمد المديرية الاتصال هاتفيا لتبيلغنا الدعوة شفهيا ساعات قليلة قبل الموعد الذي قررته للاجتماع"، وفق توضيحات البيان النقابي.