الخميس 30 يونيو 2022
خارج الحدود

نائب رئيس جزر الكناري يطلب من ألباريس إقناع المغرب بعدم التنقيب عن النفط

نائب رئيس جزر الكناري يطلب من ألباريس إقناع المغرب بعدم التنقيب عن النفط جانب من اللقاء
أكد نائب رئيس جزر الكناري ووزير المالية والميزانيات والشؤون الأوروبية، رومان رودريغيز، الذي شارك في الاجتماع بين رئيس الجزر، أنخيل فيكتور توريس، ووزير الخارجية الإسباني، خوسيه مانويل ألباريس، أنه من المرغوب فيه أن يعمل رئيس هذا الأخير على الاستفادة من تغيير الموقف الذي قرره الرئيس الإسباني بخصوص نزاع الصحراء، وأن يحاول ثني المغرب عن محاولة التنقيب عن النفط واستخراجه في المياه الواقعة تحت سيادته.

في السياق نفسه، رحب نائب الرئيس بالاجتماع القادم لمجموعة العمل التي سيتعين عليها دراسة ترسيم المياه بين المغرب وجزر الكناري، مشددا على ضرورة "أن تكون حكومة الكناري ممثلة فيها".

"وتابع رومان رودريغيز: إذا قرر المغرب التنقيب عن النفط في أراضيه، فلا يمكننا فعل أي شيء قانونيًا، ولكن بالنظر إلى أن العلاقات السياسية تبدو جيدة جدًا الآن، يمكن لسانشيز محاولة إقناع المغاربة بمزايا الرهان على الطاقات المتجددة والتقدم في الاعتراف هذه البيئة كمحمية بيئية عالمية".

ودافع رودريغيز عن ضرورة احتلال قضايا الهجرة حيزًا مركزيًا في الاجتماعات التي يمكن عقدها مع المغرب على وجه الخصوص، ومع الاتحاد الأوروبي. وقال: "يجب علينا وضع سياسة أوروبية وإسبانية بشأن قضية الهجرة، على نحو ينظر فيها إلى أن حدودنا الجنوبية هي نفسها الحدود مع الاتحاد الأوروبي نفسه".