السبت 28 مايو 2022
سياسة

السحيمي ردا على دفاع الراضي.. تقرير مراسلون بلا حدود تدخل غير مقبول في سير القضاء المغربي ( مع فيديو)

السحيمي ردا على دفاع الراضي.. تقرير مراسلون بلا حدود تدخل غير مقبول في سير القضاء المغربي ( مع فيديو) مصطفى السحيمي
رداً على تصريحات كريستوفر ديلوار، أمين عام منظمة "مراسلون بلاحدود"، لقناة " فرانس 24 " والتي جاء فيها أن الصحفي عمر الراضي لم يستفد من شروط المحاكمة العادلة وأنه يخضع للاضطهاد القضائي، وإلصاق التهم الكيدية ضده، قال مصطفى السحيمي أستاذ القانون في تصريح لقناة " فرانس 24 " إن القضاء المغربي يتمتع بالاستقلالية التي يكفلها الدستور المغربي، الذي خصص علاوة على ذلك، عدة مواد لحقوق المتقاضين.

 وشدد السحيمي على أن عمر الراضي تمت ملاحقته بتهم جنائية لا تتعلق بأي حال من الأحوال بحرية الصحافة، موضحا بأنه استنفذ جميع طرق الطعن، في سياق محاكمة عادلة اتسمت بحضور مراقبين محليين ودوليين.
وأضاف الباحث الجامعي، أن ديلوار لم يحضر سوى ساعة واحدة في كل جلسة من جلسات محاكمة الصحفيين سليمان الريسوني وعمر الريسوني ورفض رفضا تاما لقاء دفاع الأطراف المدنية.

ووصف السحيمي وضع الصحافة في المغرب بأنه يحسد عليه على المستويات المغاربية والإفريقية والعربية، موضحا أنه على عكس الجزائر، لا تخضع الصحافة في المملكة بأي حال من الأحوال للملاحقة، ومنع التغطية الإعلامية للأحداث ومصادرة من المعدات أو قطع الإنترنيت، ومع ذلك فالجزائر تقدمت ب 12 نقطة في تقرير مراسلون بلا حدون خلافا للمغرب الذي لم يتقدم سوى بنقطة واحدة، واصفا تعامل مراسلون بلا حدود مع المغرب بكونه " تدخل غير مقبول في سير العدالة المغربية ".