الخميس 18 أغسطس 2022
اقتصاد

مشاريع التنمية الحضرية بأكادير: المؤشرات ونسب الإنجاز .. إليكم التفاصيل

مشاريع التنمية الحضرية بأكادير: المؤشرات ونسب الإنجاز .. إليكم التفاصيل تراوحت نسبة الأشغال ما بين 30 في المائة و50 في المائة بالنسبة لمشروع بناء وتجهيز مركز للترويض
أفادت مؤشرات جديدة أن نسبة تنفيذ برنامج التنمية الحضرية لأكادير، الذي وقع أمام أنظار الملك محمد السادس في فبراير 2020، بلغت مراحل متفاوتة في تنفيذه، بعضها تم الانتهاء من أشغاله واخري ما تزال في بداياته او اظلاق طلبات العروض، وفق مجالات المشروع الست، والتي سيكلف تنفيذها 6 ملاییر درهم، ضمن برنامج مهيكل يؤسس لمرحلة جديدة في مسلسل التنمية الاقتصادية والاجتماعية لهذه المدينة وتعزيز دورها كقطب اقتصادي مندمج وكقاطرة لجهة سوس ماسة ككل.
 
وبحسب ما قدمه مسؤولو "شركة سوس ماسة تهيئة" ، في عرض شارك فيه متدخلو المشروع، حصل موقع "أنفاس بريس" على نسخة منه، فقد تم الانتهاء من إنجاز أشغال الشطر الأول من تهيئة مداخل المدينة المتعلقة بتهيئة المدخل الجنوبي من اتجاه بنسركاو، بما فيه الإنارة العمومية وإشارات المرور، وكذا الانتهاء من تأهيل شارع محمد الخامس وتقوية الإنارة به. كما تمت تقوية الإنارة العمومية بكل المدينة، بحيث بلغت نسبة الإنجاز 25 في المائة، على أن أشغال الشطرين الأول والثاني المتعلقة بمشروع تهيئة المحور الطرقي شرق - غرب، 90 في المائة.
 
أما بالنسبة للمشاريع التي تهم وسط المدينة من أشغال تهيئة وتوسيع عدد من الشوارع الرئيسية، فقد بلغت نسبة الأشغال بها 30 في المائة، مقابل 80 في المائة من تقدم أشغال مشروع إنجاز المرأب تحت أرضي الانبعاث، بينما يعرف حي تالبورجت بداية الأشغال. وبالنسبة لمكون المحافظة على المحيط البيئي وتهيئة المساحات، فقد تم الإنتهاء من أشغال الشطر الأول من مشروع تهيئة المنتزه الحضري ابن زيدون، ومشروعي المناطق الخضراء بأنزا وبنسركاو، فيما شهد تقدم أشغال مشروع إعادة تأهيل حديقة أولهاو بنسبة 50 في المائة، على أن انطلاق أشغال المنتزه الحضري الانبعاث بلغت نسبته 10 في المائة.
 
وعلى مستوى مشاريع الإنعاش الثقافي وتثمين التراث، فإن نسبة أشغال إعادة تأهيل سينما صحراء بلغت 85 في المائة، فيما وصلت أشغال تحويل "القبة" إلى مركز ومقهى ثقافيين وتهيئة محيطها الخارجي إلى 25 في المائة، فيما بلغ مشروع إحداث وتأهيل شبكة القراءة العمومية، الممثل في إنجاز 23 نقطة للقراءة، نسبة تقدم حتى الآن 90 في المائة (لم يبق منها سوى التجهيز والكتب)، على أن نسبة أشغال تأهيل مسرح الهواء الطلق بشارع محمد الخامس بلغت نسبة 45 في المائة.
 
وسجل تقدم كبير في ترميم وتوسيع المدارس، إذ تم بحسب التقرير ترميم وتوسيع عدد من المؤسسات التعليمية بالجهة يعرف تقدما كبيرا في الأشغال، باستثناء الثانوية الإعدادية عائشة أم المؤمنين بحي أغروض (بنسركاو)، التي سيتم إطلاق طلبات العروض بها قريبا، فيما بلغت نسبة أشغال التأهيل الحضري للأحياء الناقصة التجهيز بتكوين بنسبة 50 في المائة، فيما مشروع بناء فضاءين صحيين بحيي أنزا وتالبورجت، فقد بلغت نسبة تقدم الأشغال بهما 40 في المائة.
 
وبالنسبة لمكون تعزيز المرافق الاجتماعية الأساسية وتحسين إطار العيش بالمدينة، فقد تم الانتهاء من إنجاز 20 ملعبا للقرب. كما تم الانتهاء من إعادة تأهيل القاعة المغطاة الزرقطوني، وكذا القاعة المغطاة القدس، إلى جانب تقدم وتيرة الأشغال من أجل إنجاز قاعة مغطاة ومسبح أولمبي بحي الهدى بنسبة 40 في المائة، فيما انطلقت أشغال بناء مسبح بالحي المحمدي منذ أيام. 
 
وبخصوص مكون تأهيل المنطقة السياحية والارتقاء بها، فقد عرف مشروع تأهيل وإعادة هيكلة حديقة "وادي الطيور" انطلاق الأشغال بنسبة 10 في المائة، وهي النسبة نفسها التي انطلقت بها أشغال تأهيل الشبكة الطرقية بالمنطقة السياحية، في حين تم إطلاق طلبات العروض المتعلقة بتأهيل المساحات الخضراء وتجديد الأثاث الحضري، وإعادة تأهيل كورنيش المدينة.
 
وتراوحت نسبة الأشغال ما بين 30 في المائة و50 في المائة بالنسبة لمشروع بناء وتجهيز مركز للترويض، وإعادة التأهيل البدني، وبناء وتجهيز مركز للتشخيص داء السل وأمراض الجهاز التنفسي. أما فيما يخص مصحة النهار، فهي في بداياتها، على أن مشروعي إحداث سوق السمك ومقاهي بمدخل ميناء أكادير بلغ نسبة إنجازهما 10 في المائة، مقارنة مع نسبة 30 في المائة بالنسبة للأشغال التي يعرفها السوق البلدي بأكادير المركز، وفق التقرير ذاته.