الجمعة 12 أغسطس 2022
موضة و مشاهير

ريدوان: يحزنني سماع شباب مغاربة يتحدثون الفرنسية

ريدوان: يحزنني سماع شباب مغاربة يتحدثون الفرنسية المنتج العالمي نادر الخياط، الشهير ب "ريدوان"
 أعرب المنتج العالمي نادر الخياط، الشهير ب "ريدوان"، خلال مقابلة صحافية أجراها خلال تواجده بدبي، لتكريمه بجائزة"الموريكس دور"، في نسخته الدولية، عن حزنه الشديد عندما يسمع مغاربة يتحدثون باللغة الفرنسية عوض لغتهم الأم.
 
 وعاتب ريدوان الشباب المغربي الناطقين باللغة الفرنسية عبر صفحاتهم الخاصة على منصة إنستغرام، مشددا على أن تحدثهم بها لا يدعو بتاتا للافتخار، معتبرا أن الفخر الحقيقي يتجلى في حديثهم بالمغربية، موجها دعوة لعامة المواطنين المغاربة للاعتزاز بلهجتهم وبكونهم أبناء المغرب.
 
وصرح الفنان والمنتج العالمي بأنه يتحسر ويشعر بالحزن عند رؤية شباب بلده يتخبطون للتعلم اللغة الفرنسية قصد الإفتخار، موضحا السبب في كون تلك الشعوب أو غيرها لا تبذل أدنى جهد للحديث بلغة أخرى غير لغة وطنهم، مطالبا الأباء والأمهات المغاربة بضرورة الحرص على تعليم أطفالهم اللهجة المغربية وأن يزرعوا فيهم حبها كجزء من الإنتماء لهذا البلد.
 
وتفاعل الجمهور المغربي بما فيهم رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع الخطاب الذي وجهه نادر خياط لشباب بلده، لينقسموا إلى مؤيد ومعارض لكلامه، إذ اعتبرت الفئة الثانية أنه من الواجب عليه أن يكون قدوة ويلتزم أولا بالنصيحة التي أسداها للشباب، باعتبار أنه دائم ما يتحدث باللغة الإنجليزية، فضلا عن تقديمه في أغلب مقابلاته مع الإعلام العربي، لتصريحات بلهجات أخرى غير لهجته الأم.