الجمعة 20 مايو 2022
اقتصاد

فريق الحمامة يتبنى مطالب الجمعية الوطنية لوكالات الأسفار

فريق الحمامة يتبنى مطالب الجمعية الوطنية لوكالات الأسفار جانب من الاجتماع

عقد فريق التجمع الوطني للأحرار، اجتماعا يوم 05 يناير 2022، برئاسة النائب محمد غيات رئيس الفريق، وبحضور النائبة ياسمين لمغور والنائب لحسن السعدي، مع ممثلي الجمعية الوطنية لوكالات الأسفار المغربية، يتقدمهم المصطفى الغزال رئيس الجمعية .

 

افتتح اللقاء بكلمة ترحيبية لغيات رئيس الفريق بممثلي الجمعية؛ مشيرا أن الفريق رهن إشارة كل مكونات المجتمع للإنصات والاستماع ودراسة كل الملفات المطلبية في إطار المسؤولية وفي إطار الصلاحيات الموكولة للبرلمانيين والبرلمان.

 

بعد ذلك أخذ الكلمة ممثلو الجمعية، حيث استعرضوا أمام ممثلي الفريق بعض المعطيات والمطالب التي لها علاقة بقطاع الأسفار بالمغرب، إذ قالوا خلال هذا الاجتماع أن القطاع عرف منذ بداية جائحة كوفيد 19، انهيارا خطيرا، بعدما تكبد أصحاب الوكالات خسائر جسيمة مادية وأخرى معنوية ناتجة عن توقف نشاطهم نهائياً بحكم إغلاق الحدود وتطبيق مجموعة من الإجراءات تسببت في نسف القطاع برمته.

 

وطالب ممثلو أعضاء الجمعية بضرورة تدخل البرلمانيين لدى الحكومة من أجل فتح حوار معهم، واتخاذ إجراءات دعم لإنقاذهم من هذه الحالة الخطيرة منذ بداية الجائحة وتوقف نشاطهم نهائيا خاصة بعد إغلاق المغرب حدوده في وجه رحلات المسافرين الدولية منذ 29 نونبر ويستمر الإغلاق حتى 31 يناير، بسبب مخاوف من التفشي السريع للمتحورة أوميكرون.

 

وأشار ممثلو هذه الجمعية أمام الفريق التجمعي أن هذا الإغلاق تزامن، للأسف، مع إجازات نهاية العام التي تستقطب عادة السياح الأوروبيين وغيرهم إلى المملكة، ما عمق خسائر القطاع المتضرر أصلا منذ ظهور الجائحة.

 

وشدد ممثلو الجمعية كذلك على ضرورة فتح الحدود لكي يتمكن أصحاب هذه المهنة من العمل على شاكلة العديد من الدول مثل مصر أو تركيا والإمارات، مشيرين أيضا إلى المطالبة بتأجيل سداد الديون المتراكمة لدى الأبناك.

 

وقال الرئيس محمد غيات أن الفريق التجمعي ينوه بالروح الوطنية العالية التي أبان عنها مهنيو وكالات الأسفار وتفهم عميق لأولوية صحة المواطنين التي شكلت السبب الرئيسي للعديد من القرارات التي شلت حركة وكالات الأسفار بالرغم من كل هذه الأوضاع غير المسبوقة.

 

ووعد رئيس الفريق أنه سيترافع لدى الحكومة من أجل المساهمة في تخفيف الأضرار عن هذه الفئة الهامة التي تؤمن آلاف وظائف الشغل المباشرة وغير المباشرة بالوطن؛ مضيفا أن حزب التجمع الوطني للأحرار يولي أهمية خاصة لقطاع السياحة، ومعتبرا أن الدفاع عن مصالح هيئة وكالات الأسفار ماديا واجتماعيا وحل مشاكلها الكبرى من صميم برنامجه.

 

وفي ختام هذا الاجتماع اتفق الطرفان على تنظيم يوم دراسي لتعميق النقاش حول موضوع وكالات الأسفار والسياحة وآفاقها بمجلس النواب، بحضور كل الأطراف المعنية خلال الشهور القليلة القادمة.