الجمعة 1 يوليو 2022
سياسة

أحمد نور الدين: قريبا تحل ذكرى الطرد التعسفي للمغاربة من الجزائر

أحمد نور الدين: قريبا تحل ذكرى الطرد التعسفي للمغاربة من الجزائر أحمد نور الدين
نعم كان ذلك في 18 دجنبر  1975، ذكرى جريمة النظام العسكري الجزائري النكراء  بمناسبة تنظيم المغرب للمسيرة الخضراء  التي سماها هواري بومدين "المسيرة السوداء"؛ هي إذن  جريمة ضد الإنسانية حيث كان المغاربة ضحايا الطرد القسري والتعسفي من طرف النظام الجزائري!!
 
الضحايا هم اليوم  يتألمون في صمت، أمام خذلانهم وتجاهلهم من طرف الدولة المغربية والإعلام والجمعيات الحقوقية والأحزاب السياسية ويتجرعون. مرارة ظلم الجيران وتجاهل الأهل والخلان..
 
بالأمس القريب قام النظام الجزائري بطرد 45 ألف عائلة أي ما يقارب 350  ألف مغربي كانوا مقيمين بصفة قانونية وداىمة لعقود وأجيال في الجزائر، وتمت مصادرة ممتلكاتهم الثابتة والمنقولة، بدون ارتكابهم لاية جريمة ولا ذنب، سوى أنهم من أصول مغربية، وتم استخدامهم كبش فداء لتصفية حسابات الحقد الأسود للرئيس المقبور بومدين ضد استعادة المغرب للصحراء المغربية!!
  فلا لإفلات النظام الجزائري من العقاب!؟
لا للصمت الرسمي المغربي!؟
لا لصمت الأحزاب والجمعيات الحقوقية!؟