الخميس 20 يناير 2022
سياسة

هذا ما دار بين مخاريق ووزيرة الشغل الفرنسية سابقا

هذا ما دار بين مخاريق ووزيرة الشغل الفرنسية سابقا جانب من اللقاء
عقد الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل الميلودي المخارق، يوم 01 دجنبر 2021 لقاء عن بعد مع بينيكو  Muriel Penicaud، وزيرة العمل والتشغيل والإدماج في الحكومة الفرنسية سابقا والسفيرة الدائمة لفرنسا  منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية (OCDE).
وتمحور اللقاء حول ترشحها لمنصب المديرة العامة لمنظمة العمل الدولية بجنيف، باعتبار الاتحاد المغربي للشغل، المنظمة النقابية التي تتمتع بحق التصويت.

واستعرضت  Penicaud الخطوط العريضة لبرنامجها وكذا التزاماتها، ومنها العمل على المحافظة على ماهية منظمة العمل الدولية والسهر في إطار تركيبتها الثلاثية (ممثلي العمل- أرباب العمل- الحكومات) على تطوير المعايير الدولية في ميدان الشغل وتنمية العمل اللائق والحماية الاجتماعية في جميع دول العالم.

وبسط  الميلودي المخارق الأمين العام، مواقف الاتحاد المغربي للشغل وأهم انتظارات العمال التي يتقاسمها والحركة النقابية العالمية في إطار الاتحاد الدولي للنقابات CSI، وعلى رأسها احترام الحريات النقابية، تطوير العمل اللائق وتنزيل برنامج الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030، مجابهة جميع أنواع الهشاشة في العمل خاصة في الشركات العالمية العابرة للقارات، والرفع من نسبة المصادقة على العديد من المواثيق الدولية الصادرة عن منظمة العمل الدولية نظير الاتفاقية 190 المناهضة للعنف في العمل والاتفاقية 87 حول الحريات النقابية وكذا الاستمرار في الحث على تطوير الحماية الاجتماعية والصحة خاصة في ظل ما تخلفه جائحة كوفيد19.

وقد ثمنت  بينيكو مجهودات الاتحاد المغربي للشغل في الدفاع عن الطبقة العاملة المغربية، وكذا دوره الفاعل والاشعاعي داخل الاتحاد الدولي للنقابات، وداخل مجلس إدارة منظمة العمل الدولية OIT، كما أعربت عن توخيها مساندة الاتحاد المغربي للشغل لترشيحها لمنصب المديرة العامة لمنظمة العمل الدولية.