الخميس 20 يناير 2022
مجتمع

النقابة الوطنية للتعليم تجدد في لقاء مع بنموسى رفضها للشروط الجديدة للتوظيف

النقابة الوطنية للتعليم تجدد في لقاء مع بنموسى رفضها للشروط الجديدة للتوظيف عبد الغني الراقي؛ الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم
في إطار جولات الحوار الاجتماعي القطاعي، انعقد لقاء بمقر وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، ترأسه الوزير شكيب بنموسى بحضور النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية.
وقال بيان للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل أن النقابة أكدت في بداية الاجتماع رفضها للشروط الجديدة للتوظيف، مسجلة احتجاجها كنقابة على "الانفراد وعدم الإشراك في قرارات تهم الولوج للتدريس" كما طالبت بالتراجع عن هذه "الإجراءات الإقصائية في حق شريحة كبيرة من حاملي الشهادات المعطلين" مشيرة بأن الأمر لم يلق  تجاوبا من لدن الوزير.
وأشارت في نفس البيان أنه تم الاتفاق على عقد اجتماع خاص حول ملف الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، يوم الأربعاء 01 دجنبر2021، بين النقابات والوزارة وممثلي المعنيين بالأمر، بدون تسقيف ولا خطوط حمراء، مع مواصلة النقاش في شأن النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية مع تحديد سقف زمني لإخراج مسودة نهائية.
وأكدت النقابة أن الحوار لا يمكن أن يكون غاية في حد ذاته، بل منتجا مفضيا إلى نتائج ترقى بالتعليم العمومي ليحقق شروط الجودة والإنصاف والمجانية للجميع، ومستجيبا لانتظارات الشغيلة التعليمية بكل فئاتها.