الخميس 20 يناير 2022
جالية

السويد تبدي استعدادها لمكافحة العنصرية والتمييز ضد اليهود والمسلمين

السويد تبدي استعدادها لمكافحة العنصرية والتمييز ضد اليهود والمسلمين مظاهرة ضد العنصرية في السويد (أرشيف)

أعلنت الحكومة السويدية أنها ستقوم بمواجهة العنصرية ضد المسلمين واليهود على حد سواه، حيث ترتفع حالات العنصرية ضد السامية والإسلام فوبيا؛ ولذلك كلفت الحكومة أمين المظالم السويدي المعني بقضايا التمييز بدراسة حالات التمييز وحوادث العنصرية التي تظهر بالمجتمع السويدي أو المؤسسات السويدية المرتبطة بالدين أو المعتقد .

 

وذكرت مصادر إعلامية سويدية أن أمين المظالم السويدي سيقوم بمراجعة البلاغات التي تتلقاها السلطات ويقوم بتحليلها ودراستها لمعرفة مدى ارتباط التمييز القائم على الدين والمعتقد بالانتماء العرقي، وما العقبات التي يواجها المواطنين في السويد في ممارسة دينهم، أو ارتداء ملابس معينة، وكيف يتعرض المواطنون لعنصرية بسبب مظهرهم أو لونهم أو أسمائهم.

 

وقالت وزيرة المساواة بين الجنسين، ميرتا ستينفي، في تصريح صحفي بهذا الخصوص: "إن العديد من المواطنين لديهم خوف وقلق متزايد من جرائم الكراهية أو التمييز، هذا يؤدى إلى إخفاء الناس أحياناً لهويتهم الدينية. يجب ألا يضطر أحد لفعل ذلك يجب أن لا يخاف أي مواطن في السويد في إظهار عقيدته الخاصة وفقا لقوانين المجتمع والحريات التي ينظمها القانون".

 

وتأمل الحكومة السويدية التوفر على مزيد من المعلومات عن كيفية تقييد حياة الناس بسبب الانتماء الديني، وهي المعرفة التي تعتبرها "ضرورية لمكافحة معاداة السامية والإسلاموفوبيا، ولمنع التمييز ضد اليهود والمسلمين".