الجمعة 3 ديسمبر 2021
خارج الحدود

رئيس الوزراء الإسباني يتعهد بتجريم الدعارة في بلاده

رئيس الوزراء الإسباني يتعهد بتجريم الدعارة في بلاده بيدرو سانشيز، وماخور للدعارة
تعهد رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانشيز، بإلغاء الدعارة في البلاد، ووعد في حديثه في مؤتمر لحزب العمال الاشتراكي الحاكم، بحظر الدعارة.
ووفق تقرير نشرته صحيفة واشنطن بوست فقد ازدهرت الدعارة في إسبانيا منذ إلغاء تجريمها في 1995، حيث يشير تقرير للأمم المتحدة صدر في 2011 بأن إسبانيا تضم ثالث أكبر عاصمة للبغاء في العالم، بعد تايلاند وبورتوريكو، لدرجة أن هناك من يصفها بـ " ماخور أوروبا " وفق ما ذكرته الصحيفة الأمريكية.
وتشير التقديرات إلى أن تجارة الجنس في إسبانيا تبلغ عائداتها 27 مليار دولار سنويا، ويعمل بها 300 ألف شخص.
ووفق المصادر فإنه في الثمانينيات كانت معظم المشتغلات بالجنس في إسبانيا من أصل إسباني، لكن بعد ذلك أصبح معظمهن من المهاجرات من الدول الأوروبية الفقيرة وأميركا .
اللاتينية وإفريقيا، مما جعلها قضية سياسة ترتبط بالمخاوف من الهجرة غير الشرعية.