الخميس 21 أكتوبر 2021
مجتمع

استئنافية الحسيمة ترفع العقوبة السجنية ضد متهم باغتصاب تلميذ

استئنافية الحسيمة ترفع العقوبة السجنية ضد متهم باغتصاب تلميذ
رفعت غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، يوم أمس الأربعاء  13 أكتوبر  2021، من العقوبة السجنية المحكوم بها على متهم باغتصاب تلميذ بمؤسسة تعليمية بمدينة إمزورن، وجعلها محددة في 20 سنة سجنا نافذا، وبتأييد فيما قضى به في الدعوى المدنية مع تعديله وذلك بالرفع من التعويض المحكوم به لفائدة المطالبة بالحق المدني أم الضحية إلى مبلغ 100 ألف درهم، وتحميل المدان صائر الدعوى العمومية مجبرا في الأدنى وتحميله صائر الدعوى المدنية مجبرا في الأدنى.
 وكانت غرفة الجنايات الابتدائية بالحسيمة، قضت مارس الماضي بمؤاخذة المتهم من أجل هناك عرض طفل قاصر دون اعتبار ظرف ” من له سلطة عليه ” وحكمت عليه بست سنوات سجنا نافذا مع الصائر والإجبار في الأدنى. كما قضت  الغرفة نفسها في الدعوى المدنية التابعة بأداء المتهم لفائدة المطالبة بالحق المدني نيابة عن قاصرها تعويضا مدنيا قدره أربعون ألف درهم وبأدائه أيضا لفائدة المرصد الوطني لحقوق الطفل في شخص ممثله القانوني تعويضا مدنيا قدره درهم واحد رمزي وتحميل المتهم الصائر مجبرا في الأدنى.
 وتعود تفاصيل الجريمة إلى شهر مارس من السنة الماضية، عندما تقدمت والدة تلميذ بشكاية لدى المصالح القضائية، ضد المتهم الذي يشتغل حارسا بالمؤسسة التعليمية حيث يدرس ابنها، بعد ان اشتكى لها أن هذا الأخير يقوم بهتك عرضه بغرفة كائنة بنفس المؤسسة بشكل مستمر.