الأحد 19 سبتمبر 2021
سياسة

أحمد مفيد: قرار أخنوش بالاستقالة من الهولدينغ العائلي تعبير عن التزامه بمقتضيات الدستور

أحمد مفيد: قرار أخنوش بالاستقالة من الهولدينغ العائلي تعبير عن التزامه بمقتضيات الدستور الأستاذ أحمد مفيد (يمينا) وعزيز أخنوش رئيس الحكومة المعين

نوه أحمد مفيد، أستاذ القانون الدستوري والعلوم السياسية، بقرار أخنوش الاستقالة من الهولدينغ العائلي، والذي يعبر بشكل واضح عن حسن النوايا؛ كما يعبر -يضيف مفيد- عن الالتزام بمقتضيات الوثيقة الدستورية (الفصل 36) التي تنص على تجنب كل ما له علاقة بتضارب المصالح، وكذلك القانون التنظيمي المؤطر لعمل الحكومة الذي ينص على منع تضارب المصالح..

 

ودعا مفيد كافة المسؤولين في القطاعات الحكومية إلى أن يحذوا حذو رئيس الحكومة المعين تجنبا لوضعيات تضارب المصالح، وهذا من شأنه ضمان الحكامة الجيدة والشفافية والنزاهة في تدبير الشأن العام.

 

هذا وأعلن عزيز أخنوش، رئيس الحكومة المعين، يوم الاثنين 13 شتنبر 2021، أنه باشر “مسطرة فورية للانسحاب من جميع مناصب التسيير داخل الهولدينغ العائلي”، وذلك على إثر تعيينه من قبل الملك محمد السادس رئيسا للحكومة.

 

وذكر بلاغ لرئيس الحكومة المعين، بأن أخنوش قام منذ توليه مهامه كوزير، لأول مرة، بتعليق جميع الأنشطة المهنية أو التجارية، ولاسيما المشاركة في أجهزة تسيير وتدبير وإدارة المقاولات الخاصة التابعة للهولدينغ العائلي.

 

وأشار المصدر ذاته إلى أن أخنوش قرر يوم الاثنين "الانسحاب بشكل كامل من جميع الانشطة، بما في ذلك تلك المتعلقة حصريا باقتناء مساهمات في الرأسمال وتسيير القيم المنقولة، وذلك على الرغم من غياب أي مانع قانوني".