السبت 16 أكتوبر 2021
خارج الحدود

على الهواء.. عناصر طالبان مدججين بالسلاح وراء مذيع (مع فيديو)

على الهواء.. عناصر طالبان مدججين بالسلاح وراء مذيع (مع فيديو) هكذا أضحى المشهد في التلفزيون بعد سيطرة جالبان على الحكم في أفغانستان

فيما تبث طالبان نغمات تصالحية ترنو لكسب ثقة الأفغان بعد سيطرتها على الحكم، يطفو على الهواء مشهد يقطع ذلك الخيط الرفيع بين السكينة والخوف.

 

فمع اقتراب الساعات الأخيرة من الموعد النهائي لعمليات الإجلاء الأمريكية من أفغانستان، انتشر مقطع فيديو يُظهر مذيعا تلفزيونيا وقد أحاط به عناصر من حركة طالبان مدججين بالسلاح.

 

وفي الفيديو الذي تناقلته حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر مقدم أحد البرامج في تلفزيون أفغاني يسأل أحد عناصر طالبان وقد وقف خلفه مسلحون من حركة طالبان التي سيطرت في وقت سابق من الشهر الجاري على الحكم في أفغانستان.

 

ومنذ سيطرة طالبان على الحكم في أفغانستان، منتصف شهر غشت 2021، ينتاب الصحفيين والعاملين في مجال الإعلام، في هذا البلد، القلق والخوف من قيود الحركة التي قد تشكل ضربة لانتعاشة عاشها هؤلاء على مدار السنوات الماضية لاسيما بعد الإطاحة بطالبان عام 2001.

 

في المقابل، تؤكد طالبان عدم معارضتها لعمل وسائل الإعلام وحرية الصحافة، إلا أن ذلك مشروط بتغيير البوصلة، بحسب ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم الحركة.