الثلاثاء 27 يوليو 2021
سياسة

البطل زعيتر: أرفض رفضا تاما استغلال اسمي للمس بسمعة المغرب

البطل زعيتر: أرفض رفضا تاما استغلال اسمي للمس بسمعة المغرب البطل العالمي عمر زعيتر
نشر البطل العالمي عمر زعيتر، تدوينة على حسابه الخاص، يعلن فيها بوضوح رفضه التام والقاطع لاستغلال اسمه واسم عائلته في المس ببلده المغرب وبمؤسساته في القضية المخدومة المسماة "التجسس على الهواتف"!
وفيما يلي نص التدوينة:
ككل المغاربة،كنت أتبادل تهاني العيد مع أصدقائي حتى توصلت فجأة بمكالمة هاتفية من رقم ألماني..مفاجأة غريبة..سيدة تقول إن اسمها هو "كريستيانا لودوينغ" وتشتغل صحافية باليومية الألمانية "سودوش زيتونغ."
لقد أصبت بالصدمة لما قالت لي  إن اسمي يوجد في لائحة صحافيين و محامين، نشرتها مؤسسة إعلامية تشير إلى أنني كنت ضحية عملية تجسس. والأخطر أن هذه الصحافية الألمانية كانت تدفعني إلى الكلام عن مؤسسات مغربية معينة. ومع ذلك كنت واضحا وأمينا مع هذه الصحافية لما قلت لها إنني قبل أن أكون حاملا للجنسية الألمانية، فإنني مغربي ورياضي لا علاقة له مع مثل هذه المشاكل، وبأنني لم أكن أبدا ضحية أية عملية تجسس.
أؤكد أنه ليس لي ما أقول لهؤلاء الأشخاص و أجهل أهدافهم من وراء الاتصال بي. ولكن أقول لهم وللذين يضعون اسمي في اللائحة دون علمي، أنني أرفض رفضا تاما استغلال شخصي واسمي في أمور مشبوهة. ولن أقف هنا عندما أكتشف شخصا أو مؤسسة أجنبية تحاول توظيف اسمي أو اسم عائلتي للمس ببلدي المغرب.
هذا هو جوابي الواضح على هذه السيدة الألمانية.
أما بخصوص موقفي القانوني، فإنني سأعلن عنه للعموم إذا ما ألحت هذه الكائنات على إقحامي في مشاكل لا تهمني لا من قريب و لا من بعيد.