الثلاثاء 7 ديسمبر 2021
مجتمع

جدل بجهة فاس-مكناس بخصوص امتحانات شهادة السلك الإعدادي

جدل بجهة فاس-مكناس بخصوص امتحانات شهادة السلك الإعدادي عبد المالك عبابو

أفاد بعض الأساتذة والتلاميذ وأسرهم بجهة فاس- مكناس أن واضعي الأسئلة المتعلقة بالامتحان الجهوي الموحد لنيل شهادة السلك الإعدادي، دورة يونيو 2021، خصوصا مادة علوم الحياة والأرض بمستوى التاسعة من الثانوي الإعدادي، لم يحترموا مضامين المقرر الدراسي، فضلا عن طول مادة الامتحان (7 صفحات)؛ أما بخصوص مادة الرياضيات فهناك تمرين خاطئ أصلا -تضيف المصادر- الأمر الذي قاد الكثير من التلاميذ رفقة أسرهم إلى تنظيم وقفات احتجاجية أمام كل من المديرية الإقليمية لفاس ومكناس.

 

في نفس السياق أكد عبد المالك عبابو، عضو المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين ورئيس فيدرالية جمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بمكناس، أن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس- مكناس قامت بتحرياتها في الموضوع، حيث استدعت لجانا تمثل جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض وبعض الأساتذة، بالإضافة إلى مفتشي المادة، مطالبا بضرورة خروج الأكاديمية ببلاغ لإطلاع الأسر والتلاميذ على حقيقة ما وقع، وتبديد مخاوفهم، داعيا إلى ضرورة مراعاة ما وقع عند تصحيح أوراق امتحان المادتين حتى لا يضيع التلاميذ عند وضع التنقيط. وأضاف قائلا: "في حالة ما إذا ثبت وجود اختلالات في طرح الامتحانات، فلا بد من مراعاة ذلك أثناء التصحيح، لتفادي إلحاق الضرر بالتلاميذ، علما أن الانتقاء لولوج بعض المدارس يخضع للانتقاء .

 

بالمقابل أكد بلاغ للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس-مكناس أن الأكاديمية باشرت استشارات مع الفاعلين التربويين والمؤهلين لإبداء الرأي، حيث خلصت إلى أن امتحانات هذه المواد احترمت الضوابط والأطر المرجعية المعمول بها شكلا ومضمونا، كما أكدت حرصها الشديد على مواكبة سير باقي العمليات من تصحيح ومسك للنقط والمداولات، وضمان تكافؤ الفرص بين كافة المترشحين والمترشحات.